Warning: Illegal string offset 'name' in [path]/includes/functions.php on line 6845
نصائح ودروس شعريه .

 



آخـــر الــمــواضــيــع

برنامج التحكم بالشبكات المحلية ونقل الملفات ومعرفة كافة المعلومات عن المتصلين بالشبكة » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | تطبيق مشاهدة مكة مباشر للأندرويد » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | برنامج تقسيم الهارد بكل سهوله IM-Magic Partition Resizer Unlimited » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | كم من الوقت انتظاراً ياخيالٌ » الكاتب: alibraheemi » آخر مشاركة: alibraheemi | ضاعف من سرعة تصفحك واحمى جهازك من الاخطاء مع برنامج Privacy Eraser Free » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | أفضل تطبيقات الخرائط والملاحة gps بدون إنترنت للأندرويد » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | برنامج Connection Keeper الرهيب لمنع انقطاعات الانترنت وتقوية الاتصال » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | حالة انا شوفتها بعينى » الكاتب: خبير التسويق » آخر مشاركة: خبير التسويق | Torrent Downloader تطبيق لتحميل التورنت لموبايلك مباشرة » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة | برنامج عمل اى غلاف تريده بسهوله TBS Cover Editor » الكاتب: سنا الفضة » آخر مشاركة: سنا الفضة |
النتائج 1 إلى 13 من 13
  1. #1
    الصورة الرمزية الشاعر الجحجاح
    تاريخ التسجيل : 30-06-2003
    العمر : 33
    المشاركات : 1,410
    معدل التقييم : 24
    Array

    نصائح ودروس شعريه .


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    من منّا لم يخطو خطواته الاولى ؟ من منّا لم يحاول الوقوف؟ ومن منّا لم يحتج للمساعده والمسانده؟
    ولو اننا حسبنا انفسنا قد تخطينا تلك المراحل الا اننا نجد انفسنا دائماً بحاجة الا المساعده والمشوره
    لذلك أوجدنا هذا القسم والذي لن يشارك به الا من تجرأ ووضع تجاربه به.
    وبما أننا لم نتدع بأننا اساتذة في الشعر تركنا المجال مفتوح لجميع الشعراء الذين نعتبرهم معلمينا ومرشدينا
    ليقوم كل من اراد المساهمه منهم بالتعليق على المشاركات والمحاولات وإسداء النصايح والتوجيهات
    عزيزي المبتدء
    لا تتردد في المشاركه فطريق الالف ميل يبدأ بخطوه فاجعل الخطوة الاولى هنا وستجد منا كل ترحيب وعون
    إسأل .. ناقش .. حاور .. فلابد من الخروج بفائدة فالموهبة وحدها لاتكفي لصنع شاعر .

    بقلم الأخ الفاضل الكتبي .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    درس بسيط على الطاير يمكن يساعد البعض

    1- لا تجبر نفسك على الكتابه (إذا في هاجس ابداء بالكتابه)

    2- اكتب البيت الاول وفي اثناء كتابتك للبيت الاول لاتفكر فيما بعد

    3- اتمم شطرين البيت الاول ورددهن بلحن مميز اكثر عن مره لكي يتناسقان (وهذا وزن مبدئي للقصيده)

    4- عندما تشعر بالارتياح والسهوله في ترديدك للشطرين (البيت الاول) حاول الانتقال للبيت الثاني

    5- إذا انتقلت إلى البيت الثاني وواجهة صعوبه في تنسيق الكلام او القافيه أو توقفت عند كلمتين لاتيأس ولا تصر على صياغت ماتوقفت عنده و استبدل الكلمات بأخرى

    6- اكتب البيت الثاني والتزم بالقافيه وحاول ان تردد البيت الثاني على نفس لحن البيت الاول

    7- اثناء ترديدك للبيت الثاني حاول ان تستبدل الكلمات الصعبه او التى تخرب اللحن بأخرى مناسبه تحمل نفس المعنى حتى تشعر بالراحه اثناء ترديدك

    8-لا تشغل نفسك بالوزن لانك في نهايه القصيده ستراجع الوزن ولكن في كل مره تنتقل فيها للبيت التالي ألتزم بالقافيه والألتزام يكون كالآتي:-


    على سبيل المثال أنا كتبت البيت الاول ورددته وارتحت له وكان كـــ الأتي:-

    فراشة حبي الوردي ... زهور الصبح تسقيها

    من خلال هذا البيت المتكامل نلاحظ الكلمة الاخيره وهي (( تسقيها))
    وهي في الاصل مضارعها يسقي
    فــــ عند الانتقال إلى البيت الثاني يجب الالتزام بهذه القافيه اللي هي عباره عن حرف الياء "" ـــــــيـــــ ""
    أما الهاء والالف هنا هي عباره عن ضمير يعود للمقصود فالابيات واللي هي (الفراشه)
    والمقصود بالالتزام أنه يجب اختيار الكلمه الاخيره في كل بيت على نفس الكلمه المختاره في البيت الاول
    يعني يجب ان تنتهي بحرف الياء

    وهناك كلمات كثيره مثل:-

    يكسي >> يكسيها
    يشفي >> يشفيها
    غالي >> مغليها
    شاطي >> شواطيها

    ألخ ....

    المهم أنت أثناء كتابتك للقصيده لاتحضر وتجهز القوافي قبل لا ... ماله داعي ...
    انت اكتب على الهاجس على ما تخرجه من مشاعر
    وفي كل مره تكتب فيها بيت عندما تصل إلى نهاية الشطر
    حاول ان تأتي بكلمه على نفس وزن سابقتها في البيت اللي اعلاه
    وفي بعض المرات ستلاحظ ان لسانك بنفسه يأتي لك بكلمات على نفس الوزن (للقافيه)

    المهم عرفنا كيف يكون اختيار القافيه

    يالله عيل بكتب البيت الثاني

    واللي اقول فيه :-

    تحلق في سما وعدي ... ولون الحب يكسيها
    اهااااااااااا

    عملت الاتي :-
    1- كملت الكلام اللي اريد اقوله (يعني بعدني على فكره وحده)
    2- رددت البيت مره ومرتين وثلاث
    3-اثناء الترديد اخترت الكلمات المناسبه والقافيه المناسبه

    يعني كتبت بيتين وهم

    فراشة حبي الوردي ... زهور الصبح تسقيها
    تحلق في سما وعدي ... و لون الحب يكسيها


    وهكذا نكمل والاهم انك اثناء الكتابه ماتشغل بالك بالوزن المهم اكتب وفي الاخير ارجع لمراجعة الوزن
    وإذا اتبعت الطريقه هذي راح يكون عليك وزن القصيده اسهل
    ويمكن الاستعانه بدروس اخرى تفيد بالوزن لان هناك اكثر من طريقة للوزن

    المهم
    اختيار القافيه بهذا الاسلوب يجعلك تكتب قصيده عموديه ثابت القوافي وهناك بحور كثيره لهذا النوع من القصائد

    اي في بحور اخرى من الشعر قد لا تحتاج ان تلتزم بهذا الاتزام الثابت (يعني يمكن اتغير القافيه في كل بيتين)

    وهذه عباره عن معلومه سريعه عن اختيار القافيه ...

    9-حاول اثناء كتابتك للقصيده ان تشبه وان تستعير وان تكني لانها من اغراض الشعر فأستخدامها يزيد من جمال مشاعرك التى ستنثر لنا

    10-اثناء كتابتك للقصيده عيش الموقف وان حدث وفات وان لم يحدث كذلك واختار الجو الذي يناسبك ويناسب اجواء القصيده .

    بقلم الأخ مياس .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    بينما كنت ابحث بين المواقع عن وزن القصيدة أو كتشاف الكسر

    وجدت هذا الدرس القيم

    ::::::::::::::::::::::::::::::::::::::

    هذا موضوع بسيط عن كيفيه ((وزن القصيده او اكتشاف الكسر)) واتمنى ان تعم الفائده للجميع


    سنبدأ أولا بمثال :

    نهيت القلب عن أشيا كثيره وانت أولها
    ----------------------- وطاع الشور بالأشيا ولكنه عصاني بك

    هذا البيت الاول من القصيده اذا اردنا معرفة وزنه او البحر الذي ينتسب اليه نقوم بتطبيق معادلة التفعيله عليه وهي معادلة ( الفتحه / والسكون o ) بعد تقطيع البيت تقطيع لفظي فيكون على الشكل التالي :


    نهي...تل..قل..بعن..أش...يا..كثي..ره...ون...تأو...و ل...ها
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5

    وطا...عش....شو...ربل...أش....يا....ولا...كن....نه. ..عصا....ني....بك
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5



    ماذا فعلنا؟؟؟

    قمنا اولا بتقطيع البيت حسب النطق بحيث نقوم بعملية القطع عندما نصادف (حرف ساكن او مشدد او المد بالالف او المد بالواو او المد بالياء)

    1- عندما نصل الى حرف ساكن ( اي الحرف الذي عليه سكون ) نقوم بالقطع بعده

    2- عندما نصل الى حرف مشدد ( اي الحرف الذي فوقه شده ) والحرف المشدد اصلا عباره عن حرفين مدموجين ببعضها .. نقوم باعتبارها حرفين الاول ساكن والثاني متحرك فنقوم بعمليه القطع بعد الحرف الاول الساكن ونبدأ بالحرف الثاني مقطعنا التالي ( مثال : الشّمس تكون بعد تقطيعها ==> اش شم س )

    3- عندما نصل الى المد بالواو والياء والالف بحيث نقوم بعملية القطع بعد المد .


    ماذا ايضا ؟؟

    يجب ايضا ان نتجاهل الحروف التي لا تنطق ولا نذكرها في الميزان ( مثال : نهيت القلب ..يكون نطقها ==> نهيتلقلب ==> حرف الالف في كلمة القلب لم ينطق لذلك سوف نتجاهله في الميزان )

    اذا عرفنا متى نقوم بالقطع ( عند الحرف الساكن والحرف المشدد ( الحرف المشدد نقوم بفكه الى حرفين الاول ساكن وبعده نقوم بعملية القطع والثاني متحرك ونبدأ به المقطع التالي )وعند المد بالالف والواو والياء )


    بعد عملية التقطيع نقوم بعملية المقابله بين المقاطع ومعادلة الفتحة واسكون ...

    بحيث نقوم باعطاء اي حرف نقابله فتحه الى ان نصل الى الحرف الذي تم بعده القطع ونعطيه سكون .

    مثال :

    نما بين الضلوع الشوك وادمى خافقي سنّه
    ----------------------- الى من الهوى أصبح خناجر وش يسمّابه

    نقوم اولا بعملية القطع :

    نما...بي...نض...ضلو...عش....شو...كود....ما....خا.. .فقي...سن...نه


    1-المقطع الاول قمنا بالقطع بعد المد بالالف

    2- المقطع الثاني قمنا بالقطع بعد المد بالياء

    3- المقطع الثالث قمنا بالقطع بعد الحرف المشدد حيث قمنا بفك الحرف المشدد الى حرفين الاول ساكن وهو الذي قمنا بالقطع بعده والثاني نبدأ به المقطع التالي .. ونلاحظ هنا ان حرفين الالف والياء في كلمة ( الضلوع ) لم يوضعان في الميزان لانهما تكتبان ولا تنطقان فتم تجاهلهما .

    4- المقطع الرابع قمنا بالقطع بعد المد بالواو

    5- المقطع الخامس قمنا بالقطع بعد عند الحرف المشدد وهو حرف الشين وينطبق على هذا المقطع ما ينطبق على المقطع رقم 3 .

    6- المقطع السادس قمنا بالقطع بعد المد بالواو

    7- المقطع السابع قمنا بالقطع بعد الحرف الساكن وهو حرف الدال.

    8- المقطع الثامن قمنا بالقطع بعد المد بالالف

    9- المقطع التاسع قمنا بالقطع بعد المد بالالف

    10- المقطع العاشر قمنا بالقطع بعد المد بالياء .

    11- المقطع الحادي عشر قمنا بالقطع بعد الحرف المشدد بعد ان قمنا بفكه بحيث يعتبر الاول ساكنا ونقوم بالقطع بعده والحرف الثاني نبدأ به المقطع التالي .

    12- المقطع الثاني عشر قمنا بالقطع بعد الحرف الساكن وهو حرف الهاء.



    بعد انتهاء عملية القطع نقوم بمقابة المقاطع بالفتحه والسكون


    نما بي نض ضلو عش شو كود ما خا فقي سن نه
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5.

    كما قلنا : نقوم بمقابلة ( الفتحه ) بالحروف المتحركه الى ان نأتي عند الحرف الذي عنده القطع ونقابله ب ( السكون ) .

    هكذا نقوم بنفس الذي قمنا به لصدر البيت نقوم بنفس الخطوات لعجز البيت ايضا فيكون البيت كاملا كما يلي :

    نما بي نض ضلو عش شو كود ما خا فقي سن نه
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5.
    الى من نل هوى أص بح خنا جر وش يسم ما به
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5.

    نلاحظ تطابق تفعيلة صدر البيت وعجزه؟؟

    غالبا ما تكون تفعلية صدر البيت وعجزه متطابقتان الا في اوقات يزيد فيها الصدر عن العجز او العجز عن الصدر ببضع حروف او كلمات ولكن يجب ان يتطابق صدر البيت وعجزه من البدايه الى ان تأتي الزياده مثال :

    لو قمنا بتغيير البيت السابق كما يلي :

    نما بين الضلوع الشوك وادمى خافقي سنّه
    ----------------------- الى من الهوى أصبح خناجر وش يسمّا لو حصل


    فيكون بعد تقطيعه وتفعيله :

    نما بي نض ضلو عش شو كود ما خا فقي سن نه
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5.
    الى من نل هوى أص بح خنا جر وش يسم ما لو حصل
    //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5. /5. /5. //5

    نلاحظ ان صدر البيت وعجزه متطابقان اولهما الى اخرها الا ان هناك زياده مقطع في اخر العجز عن الصدر وهذا يجوز ولكن يجب ان يتطابقان من اولها الى ان تأتي الزياده .



    لقد قمت بشرح كيفية تقطيع البيت ومتى يتم التقطيع وشرحت ايضا كيف نقوم بمقابلة المقاطع بالتفعيله ( الفتحه والسكون ) وشرحت ايضا ان صدر البيت وعجزه يجب ان يتطابقان دائما الا بعض الاحيان يزيد فيها الصدر عن العجز او العكس .

    بهذا قمنا بمعرفة الوزن او التفعيله التي يجب ان تسير عليها باقي ابيات القصيده فان شذ بيت من ابيات القصيده عن التفعيله يكون البيت مكسورا .

    اذا فالبيت الاول من كل قصيده هو اساس القصيده وهو الذي نعرف من خلاله تفعيلة او وزن القصيده التي سوف تسير عليها القصيده بكاملها .



    وهذه وهذا مثال على درسنا :


    /5.//5./5./5.//5./5./5.//5./5./5./5
    ----------------------- /5.//5./5./5.//5./5./5.//5./5./5./5

    يالله انك لا تواخذني بفعل ذنوبي
    ----------------------- واغفر لزلة لساني ولقصور ايديه
    أنت يا ربي تعَرْف امرادي ومطلوبي
    -----------------------يوم اطيح انك توقفني على رجليّه
    بامرك تعز الذليل بدرهم(ن) مقطوبي
    -----------------------بامرك تذل العزيز مفرّش الزوليه

    الى اخر القصيده ........................

    نلاحظ ان ابيات القصيده تسير على نفس تفعيلة البيت الاول فان شذ احدها كان مكسورا

    =============================

    وبهذا تم شرح كيفية الوزن وإكتشاف الكسر في البيت الشعري

    ميم نون قاف واو لام

    للعلم أنا لم أطبق هذه الطريقه ولاكن أنا استعمل طريقة اللحن والوزن عن طريق اللحن وهي شبيه بالسابقه لاكن بشكل مبسط جداً

    بقلم الأخت غميله .
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ
    قد يتساءل البعض حين يقرأ قصيدة ما .. هل هذه القصيدة موّزونة أم لا ؟
    وحين يكتب أحدنا مشروع قصيدة .. فإن الجواب على هذا السؤال يكون أهم !
    ترد إلى ذهن الكاتب المبتدئ والهاوي ، أسئلة كثيرة ..
    هل هذه القصيدة مكسورة .. أم لا ؟
    وماهي البحور والألحان التي يتحدثون عنها في الشعر ؟
    وكم عددها ؟
    قد أستطيع أن أجيب على بعضها في هذه المشاركة ..

    - نحن نتحدث عن الشعر النبطي -

    الحقيقة لا يوجد عدد محدد لبحور الشعر .. ولا حصر لها .. ولكن ثمة بحور تستخدم بكثرة وهي المشهورة في أيامنا هذه.
    سأعرض عليك بعضا من البحور السائدة :-
    1- بحر المسحوب : وهو أكثر البحور استخداما في أيامنا ، وذلك بسبب خفته وسهولة تفاعيلة وسلاسته ؛ مثال (أنا حبيبي بسمته تخجل الضيّ .. يكسف سنا بدر الدجى من جبينه )
    2- بحر الصَخَرِي : وقد سميّ بهذا الاسم نسبة لقبية بني صخر ، والمعروف عن هذا البحر أنه ذو نبرة حزينة ؛ مثال ( غريب الدار ومناي التسلي .. أسلي خاطري عن حب خلي )
    3- بحر الهجيني : وهو بحر مشهور جدا ويعد من أكثر البحور استخداما بعد المسحوب في الخليج ، ويتميز بأنه سهل النظم سريع لايقاع ويقال بأنه سمي بهذا الاسم لعلاقة بين إيقاعه وطريقة سير الهجن أو الجمال ، مثال ( قصيدتي لاغدى ضييّ .. شحيح وارتبكت ايديني ..وتعثرت بي خطاويي .. ولا عاد رايي يقديني .. وصرت أطلب الصاحب يعيي .. ماغير بعدين بعديني .. وتنكرولي بني خيي .. واستسهلوني معاديني .. والموت ماعاد متهيي .. والعمر ماعاد يمديني .. تكفين لا يابعد حيي .. ظلي معي لاتهديني )
    4- بحر الحداء : وينطق الحدا .. وهو بحر قصير الفقرات سريع النغمات قليل الأبيات .. مثال ( يا بو هلال ليتك تشوف .. حطوني العسكر نظام .. يقودني مثل الخروف .. العسكري ولد الحرام )
    5- العرضه : وهو لون جماعي حماسي يغنى بمجموعات ، وقد سمي بالحربي .. مثال : والله ياللي منتوي حربنا مايليق .. واللي زبنا ننثني دونه وعينه ماتنام .. واللي قعد عن لابته لاتجعلونه رفيق .. خله مع الخفرات خدامٍ لسمر اللثام )

    كذلك يوجد : السامري ، والهلالي ، والمربوع ، والقلطات .. ؛ والحقيقة بأنني لا أعرف عن هذه البحور الكثير ..

    وبعد أن أخذت فكرة موجزة وسريعة عن بعض البحور ، سندخل الآن في كيفية وزن القصيدة ..
    هناك طريقتان ، لوزن القصيدة ومعرفة الكسور فيها :-
    الأولى : تلحينها وغنائها ، أي تقويم الأبيات على لحن معين تسحب عليه الأبيات كاملة حتى تكون جميع الأبيات على سياق اللحن ولا تشط عنه في نشاز لحني ، وإلا كان هذا هو الكسر .
    الثانية : وهي الأضمن والأفضل ( ولكنها ليست الأسهل ) .. وهي التفاعيل

    والتفاعيل لها حروف خاصة تسمى حروف التقطيع ولها مقاطع صوتيه بعضها سمي أسبابا وبعضها سمي أوتادا ، وبعضها خماسي وبعضها سباعي .
    الطريقة :
    ركز معي الآن ، القصيدة عبارة عن أبيات .. الأبيات عبارة عن كلمات .. الكلمات عبارة عن حروف ..
    جميل .. وصلنا للحروف .. الحروف في التفاعيل تنقسم إلى نوعان : متحرك ، وساكن .. فقط لا غير

    أي فتحة وسكون .. وسأستعيض عن الفتحة بالداش أي /

    وأستبدل السكون بحرف الأو بالانجليزي أي O



    حسن .. دعنا نوزن بيت واحد فقط الآن ، مثلا هذا البيت :-

    أنثر قصيدي مثل نثري للأحلام .. غيري تمتع به وأنا ضايق البال

    لا تنسى : الحروف في هذا البيت ، نوعان في من التفاعيل ، متحرك وساكن
    وزن الكلمة الأولى يكون على النحو التالي :
    أ ن ث ر
    حرف الألف : متحرك .. لماذا ؟ لأن غير ساكن ، أي توجد فوقه فتحة . فيكتب : / ( فتحه ، أو حركة)
    حرف النون : ساكن .. لماذا ؟ لأنه غير مضموم ولا مكسور بل ساكن ، فيكتب ( سكون )

    : O


    حرف الثاء : متحرك ؟ لنفس السبب ، أي لأن تحته كسره وينطق أنثـِـر ، فيكتب متحرك أي

    : /
    حرف الراء : ساكن ، فيكتب

    : O

    O/O/إذا ، فالكلمة الأولى تكتب
    الفتحة الأولى هي حرف الألف والسكون الثاني هو حرف النون ، والفتحة الثالثة حرف الثاء ، والسكون الأخير هو الراء.

    إذا استوعبت الكلمة الأولى فيمكنك وزن باقي البيت والقصيدة كلها على نفس الموال ، أي ، تكتب الكلمة الثانيه وتقسمها إلى حروف متحركة وساكنة ، بنفس الطريقة الأولى ، وكذلك الكلمة الثالثه ، والرابعة حتى ينتهي الشطر الأول ثم تكمل الشطر الثاني بنفس الطريقة ، فيصبح :
    أن ث ر قصي دي مث لنثـ ري للح لا م
    /O /O // O / O /O // O /O // O /O /

    ألا تلاحظ شي ؟ .. بأن السكون يكون هو آخر حرف دائما ، بعده تكون تفعيلة ثانيه ، وهذا هو الصواب ، أن يكون السكون مرحلة الانتقال للتفعيلة الثانية ، أو التقطيعة الثانية وإلا فإنك ستبقى تكتب /// حتى تواجه سكون فيكون ///O ، بعدها تبدأ من جديد.


    الشطر الثاني
    ، وهو : غيري تمتع به و أنا ضايق البال ، سيكتب على النحو التالي :-

    غي ري تمت تع به وأنا ضا يقل با ل
    /O /O // O / O /O // O /O // O /O /
    ألا تلاحظ شي آخر هنا ..؟

    ، في كلمة تمتّـع ..؟ ، في التقطيع أضيف لها حرف تاء ثالث !.. فـأصبحت في التقطيع ، تمتـ تـع.
    لماذا ؟ .. السبب .. لأن التاء مشدّدة .. وفي حالة تشديد أي حرف يتحول لحرفين في التقطيع . لأنه ينطق أصلا حرفين ( جرب الآن كلمة تمتـّـع ) ستجد أنك نطقت التاء ثلاث مرات في الكلمة ، لذلك فهو يكتب في التقطيع كما ينطق .

    بعد أن انتهيت من البيت الأول كاملا .. أدرج البيت الثاني تحته وقطـّعه بنفس الطريقة ، إذا كان البيت الثاني موزون على نفس وزن البيت الأول فإنك تسير على نفس البحر .. ولا توجد كسور في قصيدتك ، أي .. الشطرين الذين كتبناهما الآن تقطيعهما كالتالي :-
    /O /O // O / O /O // O /O // O /O / *** /O /O // O / O /O // O /O // O /O /
    يجب أن يكون البيت الثاني بنفس التقطيع أي :-
    /O /O // O / O /O // O /O // O /O / *** /O /O // O / O /O // O /O // O /O /
    وحتى آخر القصيدة ..

    ---------------------------------------------------------------------------------


    نصائح قبل البدىء بكتابة القصيده..

    أعزائي ..
    بعد أن تطرقنا في الموضوع السابق إلى كيفيّـة نظم القصيدة ، وأنواع الأوزان والبحور ؛ سنعرج في هذا الموضوع على
    ( نصائح مفيدة قبل البدء في إنشاء القصيدة ) ..

    دائما ما تكون أجواء كتابة القصيدة مميزة .. فإمّـا أن تكون مشاعر الحزن قد طغت على مشاعر الفرح ، أو العكس .. فتلجأ للكتابة .
    حتى وإن لم تكن شاعرا .. لا بد أنك في يوم قد حاولت أن تكتب الشعر .. فكل إنسان في داخله شاعر .. لذلك فأنا قد جمعت لك من بعض المراجع ومن خلال خبرتي البسيطة ، بعض النصائح علها تفيدك في مشروع قصيدتك القادم :-
    أولا- الفكرة :
    قبل أن الشروع في كتابة القصيدة ، يجب أن تكون لديك فكرة معينة وتريد الوصول إليها أو التعبير عنها ، والأفضل أن تكتب هذه الفكرة على ورقة ، وكذلك تكتب بعض النقاط التي تود أن تثيرها وتنقلها من الفكرة إلى النص .

    ثانيا- الجو :
    حاول أن تهيئ الجو المناسب الذي تعوّدت على الكتابة فيه .

    ثالثا- الخيال:
    تأمل في الفكرة جيدا قبل أن تبدأ في الكتابة ، وطلق العنان لخيالك أن يجوب فكرة القصيدة ، فهو بذلك يبرز لك بعض الارتباطات بين الفكرة والخيال ، ويعبث بأبعاد النص اللغوي .

    رابعا - أول بيت :
    أ-لاتفكرفي الوزن بل تجاهله مؤقتا .. فكر فقط في المعنى الذي تريد أن تقوله .. أعد التفكير مرتين وثلاث في موضوع القصيدة .. تماما وكأنك تشرح لشخص يجلس أمامك .
    ب- ابدأ بوضع لحن معيّن تعتقد بأن المعنى الذي أردت قوله توافق يتوافق معه .. أي بمعنى آخر القصيدة نفسها تحدّد بحرها بنفسها .. فلا تقل لنفسك أريد الكتابة على بحر الهلالي مثلاً .. خصوصاً في البداية بل تغن بالكلمات التي تحس أنها تبحث مافي نفسك على أي بحر كانت ثم أكمل بعد ذلك .
    جـ - إبحث عن القافية التي تحس أنها تتناغم مع البحر الذي تريدة أو الذي بدأته بالفعل .. مثلاً .. لنفرض أنك وضعت بيتاً على (المسحوب )وكانت قافيته الأولى بكلمة(منال)) وقلت فيما معناه .. بأن الوصول إليك صعب المنال .. وتريد أن تقول أيضاً أنك رغم ذلك حاولت فقلت في الشطر الأول من البيت الأول ( وصلك حبيبي صار صعب المنال ) .. تبحث عن كلمة القافية ولدينا منها الكثير مثل : محال .. وصال .. وقال .. الخ ؛ مثلا لنأخذ كلمة ( محال ) .. فأنت الآن يجب ان تربط هذه الكلمة بالكلام الذي تريد أن تقوله ، فتحاول ربطها بمعنى كأن تقول ( حاولت .. لكن كان هذا محال ) ..

    أو كلمة مثل ( ليال ) .. فتقول ( حاولت أجي يمك بسود الليال )، وهكذا تمد الجسور بين القافية والمعنى ، حتى تختم القصيدة .

    خامسا - الترتيب :
    حاول أن تجعل المعاني متقاربة ولا تبتعد كثيراً فكل بيت يكمل البيت الذي قبله ، أو يبدأ معنى جديد له علاقة بمعنى البيت الذي قبلة ، المهم أن يخدم جو القصيدة .
    سادساً - بعد الانتهاء :
    حاول إقامتها مرة أخرى على الميزان ثم اللّحن حتى تتأكد من سلامتها .

    تــــــذكـــر :-
    الحرف الذي لاينطق لا يكتب ولا يوزن .
    حروف العلة سواكن .
    إقامة القصيدة على لحن تجيده تفيدك كثيراً في الحكم المبدأي على أي قصيدة .



    ((من موقع شظايا ادبيه ))



    إدخل هنا للتعرف على بحور الشعر ,,,,, ويوجد به شرح كامل

    ارجو ان تعم الفائده للجميع

    بقلم الأخ نبراس .

    التوقيع

  2. #2
    مشرف خاص
    الصورة الرمزية الشاعر الجحجاح

    تاريخ التسجيل : 30-06-2003
    العمر : 33
    المشاركات : 1,410
    معدل التقييم : 24
    Array
    الشاعر الجحجاح غير متواجد حالياً

    [FONT="Arial"][SIZE="5"][COLOR="Black"][B]مدرسة بحـــــــــور الشعر
    بــســــــــــــم الله الــرحــمــن الــــرحـــــيــــــم

    مدرســة بـحـور الشـعـــــــــــــــــر
    *******************************************
    هذا الموضوع يهتم بتنمية وصقل المواهب الشعرية لتطوير المهارات

    لدى من يمتلكون ملكة الشعر .. وهو لا يصنع شاعر , إنما

    يضع النقاط على الحروف الاساسيه ويشرح مفردات وتشعبات

    بحور الشعر بأنواعها المختلفة , كما يبين أساسيات

    الشعر والعروض الشعرية ومقوماته فأرجو أن يستفيد

    منه كل محبين الشعر وعشاقه وان ينتفع به المبتدئين والمحترفين

    على حد سواء مع تمنياتي للجميع بدوام التوفيق واليكم الجزء الأول

    مع العلم بان الدروس سوف تكون بنفس الموضوع هنا ......

    **************************************************
    ********* تابعوا أعزائي

    (( الجزء الأول / العروض والشعر ))

    *******************************************

    في هذا الجزء نحدد مفهوم العروض والشعر وندرس علاقته بالواقع الشعري .
    1 ) ـ مفهوم الشعر : مفهوم الشعر مرتبط عند القدماء بمفهوم الوزن . فهم يعرفونه بقولهم (( الكلام الموزون المقفى )) .
    بإمكاننا أن نثور ضد هذا التعريف الذي قد يظهر لنا ضيقا , وان نشترط في اللغة الشعرية شروطا متعددة كقوة التعبير , وجمال الألفاظ , وعمق المعاني ,وتناسق الأصوات ولكنه لا يمكننا أن ننكر المكون الأساسي الذي تخضع له القصيدة والذي يميزها عن غيرها من النصوص الادبيه. إي المكون الوزني .
    2 ) ـ مفهوم العروض : العروض هو العلم الذي يدرس أوزان الشعر . ومن مهام هذا العلم تعريف الوحدات المكونة للوزن , وتحديد قوانين تركيبها ووضع القواعد التي تخضع لها القصيدة العربية ... وتدخل كل هذه المهام في إطار عام هو وصف الشعر العربي كما ورد إلينا , وصفاً علمياً . ويقتضي هذا انه ليس من صلاحيات العروض :
    أ- منع الشعراء من استعمال أشكال جديده.


    ب- اختراع أوزان جديده تثري الواقع الإيقاعي للقصيدة العربية .


    3 ) ـ مفهوم الوزن : يقرن في العروض كل بيت بوزنه . ووزن البيت هو سلسلة السواكن والمتحركات المستنتجة منه , مجزأة إلي مستويات مختلفة من المكونات : (( الشطران , التفاعيل , الأسباب , الأوتاد )) . وسأعرفكم على كل هذه المكونات كلاً بدوره .
    4 ) ـ النظرية والوا قع : الواقع الشعري هو ما آلفه الشاعر , والعروض هو النظرية التي تدرس هذا الواقع . وفيما يخص علاقة النظرية بالواقع يمكننا إن نلاحظ مايلي :
    أ- تأليف الشعر سبق نشاة العروض , فالشعراء كانوا يقولون الشعر سليقة دون معرفة القواعد . ومنه , فان أوزان الشعر من إنتاج الشعراء وليست من ابتكار العروضيين .
    ب- اختراع العروض لم يغيرالواقع الشعري,وقد يختلف أصحاب النظريات في الرؤية ولكن الواقع الإيقاعي يبقى كما هو , وان تغير فانه يتغير نتيجة رغبة الشعراء في التغيير وليس حسب تصور العروضيين .
    ج- الواقع الإيقاعي معقد جدا , فهناك العشرات من النماذج الشعرية , ولكل نموذج إمكانيات كثيرة بعضها لازم وبعضها اختياري .
    د- طموح النظرية العروضية هو أن تصف قواعد كل الشعر وان تكون في نفس الوقت بسيطة . ولذا فان العروضيين لجؤو إلى أشكال نموذجيه على مستوى التفاعيل والبحور , وعلى مستويات أخرى . وهذه الأشكال النموذجية ليست هي الواقع الشعري , وليست هي الأصل التاريخي للإشكال المستعملة , وليست هي الأكثر تداولا , وقد لا تكون حتى مستعمله , وهذا ليس عيبا فيها , مادام العروضيون يحددون لنا التحويلات التي تنقلنا من المستوى النظري إلى مستوى الواقع الشعري .
    هـ- التحويلات التي تنقلنا من الأشكال النموذجية نحو الواقع يسميها العروضيون العرب زحافات وعلل , وهي جزء من النظرية العروضية .
    و- هناك خواص متعلقة بالواقع الشعري مثل عدم التقاء الساكنين أو عدم تجاوز خمسة متحركات في البيت . ولا يمكن لا حد أن ينكرها .
    وهناك خواص مرتبطة بالنظرية مثل عدم تجاور وتدين . فان تغيرت النظرية تغيرت هذه الخواص .
    5 ) ـ الواقع والشيوع : كل ما وصفه العروضيون من نماذج وتغييرات وارد فعلا في الشعر العربي. ولا أظن أن العروضيين اخترعوا شئ من اجل حب الاختراع أو انهم زوروا الواقع الإيقاعي . ولكنهم عاملوا أحيانا معامله واحدة ما هو متداول وما هو نادر . والاهتمام بالواقع الشعري يقتضي الابتعاد عن الشاذ وإلغاءه أحياناً فكون حدث إيقاعي ورد مره واحدة في بيت من الآبيات لا يكفي أن نعده عنصرا من الواقع الشعري , وإنما يلزم أن يكون متداولا كي نعده عنصرا من الواقع .. تحياتي للجميع والى درس آخر.


    علما بان الموضوع : منقول ******************* لنقرأ فنتعلم , فنُبدع *******



    (( الجزء الثاني الوزن والواقع الشعري – 1 ))

    **************************************************
    *

    نعرف في هذا الباب الواقع الشعري الذي يتعامل معه العروضي , وندرسه دراسة مباشرة خارج نطاق كل النظريات .

    1 ـ ( الساكن والمتحرك ) : يقسم اللغويون العرب الحروف المنطوقة إلى سواكن ومتحركات .

    أ- ( تعريف المتحرك ) : هو كل حرف متبوع بحركة سواء كانت فتحه أو ضمه أو كسره , مثل حرف القاف في (( قال )) , وحرف الميم في (( منه )) , وحرف العين في (( سنعود )) .

    ب- ( تعريف الساكن ) : هو كل حرف غير متبوع بحركة , مثل الجيم في (( نجم )) , والياء في )) ريم )) , والواو في (( سوره )) .

    ج- ( الترميز ) : نرمز لكل متحرك بالرقم (( 1 )) , ولكل ساكن بالرقم (( 0 )) في المثال التالي . ونرفق كل نص من نصوص اللغة بسلسلة من السواكن والمتحركات .

    مثال : الكلمة (( خرج )) ترفق بالسلسلة (( 111 )) , والجملة (( جاء أبي )) بالسلسلة ((101-011 )) .

    2 ـ ( الكتابة العروضية ) : الكلمة (( مر )) تكتب بحرفين ولكنه ينطق بها وكأنها كتبت بأربعة حروف ,

    كالآتي : (( مررن )) . وهي مكونه من سلسلة السواكن والمتحركات الآتيه (( 0101 )) .

    الكتابة العروضية هي الكتابة التي تقرن بكل نص من العربية نصا :

    أ- تظهر فيه كل الحروف التي ينطق بها .

    ب- تحذف فيه كل الحروف التي لا ينطق بها .

    فمثلاً : (( هذا الولد )) تكتب عروضياً كالآتي : (( هاذا لولد )) وذلك بإضافة آلف ينطق بها بعد هاء (( هذا )) ولكنها لم تظهر في الكتابة العادية , وتحذف آلف (( الولد )) لأنها لم تنطق .

    3 ـ ( قواعد الكتابة العروضية ) : حدد العروضيون مجموعه من القواعد تمكننا من الانتقال من كل نص مكتوب كتابه عاديه إلى نص مكتوب كتابه عروضية .

    وهذه القواعد هي :

    أ- الحرف المشدد يعد حرفين أولهما ساكن والثاني متحرك : سلم === سللم .

    ب- التنوين يكتب نونا : نجم === نجمن .

    ج- ترسم الآلف في كل مد مفتوح : هذا === هاذا , لكن === لاكن , الله === اللاه ...

    د- ترسم الواو في كل مد مضموم : داود === داوود .

    هـ- حركة الإشباع يضاف إليها حرف المد المناسب : به === بهي , تشبع حركة الهاء ( وكذلك الميم ) إذا كان ما قبلها متحركا .

    و- تشبع وجوبا حركة الروي إي حركة الحرف المكرر في آخر القصيدة : منزل === منزلي , في :
    (( قفا نبك في ذكرى حبيب ومنزل )) .

    ز- همزة الوصل المسبوقة بمتحرك لا تكتب : فاسمع كلامي === فسمع كلامي .

    ح- تحذف آلف التعريف في عرض الكلام : خفقان القلب === خفقان لقلب .

    ط- تحذف لام (( ال )) شمسيه في عرض الكلام : ظهر النجم === ظهر ننجم .

    ي- تحذف واو ( عمرو ) , و آلف ( أنا ) .

    ك- إذا اجتمع ساكنان أو اكثر في غير القافية يثبت ساكن واحد : في المنزل === فلمنزل .

    4 ـ خصائص لغة السواكن والمتحركات في الشعر :

    لا شك إن مجموعة سلاسل السواكن والمتحركات التي نستنتجها من الآبيات الشعرية تملك صفات كثيرة تميزها عن السلاسل التي نستخلصها من النصوص النثرية . ولكن العرب لم يبرزو إلا خاصيتين اساسيتين عبروا عنهما بما يلي :

    أ- لا يجتمع في الشعر ساكنان .

    ب- لا يجتمع في الشعر اكثر من أربع متحركات .

    ألغه العربية تنفر من التقاء الساكنين غير إنها تبيحه في كلمات مثل :

    ( هام-01001) , (ماش-01001) , (الظالون-10100101) , (احمار-100101) .

    ولكن الشعر لا يقبل هذا داخل البيت , فان أردت أن تورد كلمه مثل (( هام )) فانك تطر إلي استعمال مرادف لها أو تلجا إلى اخذ شكلها الأصلي وهو (( هامم )) .

    أما عن التقاء المتحركات الاربعه فان هذا لا يرد إلا في وحدة ((فعلتن)) سماها العروضيون الفاصلة الكبرى , وهي لا تظهر إلا نادرا . وإنما المألوف في الشعر هو أن يأتي المتحرك متبوعا بساكن أو يتجاور متحركان يتلوهما ساكن أو ثلاثة متحركات يتلوها ساكن .
    تحياتي للجميع
    **************************************************
    ******تابعوا ,,,,


    (( الجزء الثاني / الوزن والواقع الشعري – 2))

    ملاحظة : تذكر الترميز وهو بان نرمز لكل متحرك بالرقم (( 1 )) ولكل ساكن بالرقم (( 0 ))

    5 ـ البيت وحده أساسيه للقصيدة :

    اكبر وحده في الشعر هي القصيدة , وكل قصيده مكونه من أبيات عددها غير محدود متجانسة في الوزن , متحدة القافية غالبا .
    والبيت في الشعر العمودي وحده صوتيه وخطيه ونحوية ودلالية .
    فهو وحدة صوتيه لان كل الأبيات في القصيدة خاضعة لنموذج وزني واحد , وكلها تنتهي بالقافية وفي كثير من الأحيان بتغير في الإيقاع يدل على نهايتها .
    والبيت وحدة خطيه لان يكتب , وذلك في شعر اللغات , منفصلا عن البيت الذي قد يسبقه أو يتلوه .
    والبيت وحده نحوية لاننا لا نجد إلا نادرا قصيده تحتوي على بيتين متجاورين يكون مثلا حرف الجر في أولهما والمجرور في الثاني , أو المضاف في الأول والمضاف إليه في الثاني , أو الفعل في الأول والفاعل في الثاني , أو المبتدئ في الأول والخبر في الثاني ...

    ويعد العروضيون القدماء حاجة البيت إلى مجاوره لا تمام معناه , عيبا من عيوب القافية , يسمونه التضمين .

    6 ـ الوحدات التكرارية :

    لو تأملنا هذا البيت :

    ولقد اصبت من المعيشة لذة
    (0111-011)(0111-011)(0111-011)
    ولقيت من شظف الخطوب شدادها
    (0111-011)(0111-011)(0111-011)

    للاحظنا فيه تكرار الوحدة ( 0111 – 011) .

    هذه الوحدة التي تكوّن بتكرارها البيت , يسميها العروضيون (( تفعيله )) .

    ويرمزون لها بالرمز (( متفاعلن )) (0111-011).

    من البيت الآتي :

    فيا عجبا لموقفنا
    (011-11-01)(011-11-01)
    يعاتب بعضنا بعضا
    (011-11-01)(011-11-01)
    يمكننا أن نستنتج تفعيلة هي(( مفاعلتن))(011-11-01).
    ومن البيت :
    قالت سليمى اذ رأتني واقفا
    (0110101)(0110101)(0110101)
    من ذا الذي جائنا مستنكرا
    (0110101)(0110101)(0110101)
    نستنتج ((مستفعلن))...

    هذه الأوزان يكون فيها البيت ناتجا عن تكرار تفعيلة واحدة يسميها العروضيون البحور الصافية .
    وهذه البحور التي تعطينا معظم التفاعيل . ولكن الوحده التكراريه في البيت قد تكون اكثر من تفعيله ,
    ففيما يلي :
    ألا يا لقوم للتنائي وللهجر
    (010101101011)(010101101011)
    وطول الليالي كيف يزرين بالعمر
    (010101101011)(010101101011)
    الوحدة التكرارية مكونه من اثنتي عشر حرفا وطولها لا يسمح بان نعتبرها تفعيلة واحدة .
    ولذا , فان العروضيين جزؤوها إلى تفعيلتين : فعولن مفاعيلن .

    الأوزان التي تتآلف فيها الوحدة التكرارية من اكثر من تفعيلة تسمى البحور المركبه .

    **************************************************
    **** لنتعلم معاااااا


    (( تابع الجزء الثاني / الوزن والواقع الشعري – 2 ))

    7ــ ( الثابت والمتغير ) :

    لو تأملنا وزن هذه الأبيات المأخوذة من قصيدة المعري :

    اهاجك البرق بذات الامعز
    بين الصراة والفرات يجتزي
    مثل السيوف هزهزن عارض
    والسيف لا يروع ان لم يهزز
    بدت لنا حاملة اعمادها
    حمائل من الدجى لم تخرز
    في بلدة نهارها ليل سوى
    كواكب الى النها تعتزي
    كأنها سرب حمام واقع
    في شبك من الظلام تنتزي
    جردت الحيات فيها لبسها
    وطرحت للريح كل معوز
    ان نفخت فيه الصبا رأيته
    مثل عمود الذهب المخرز

    للاحظنا أن التفعيلة التي تتكرر جاءت على شكلها التام((مستفعلن)). او على أحد الشكلين ((متفعلن)),

    ((مستفعلن)),ولو جزئنا هذه التفعيلة كما يلي:

    مس / تف / علن , لرئينا أن الجزئيين الأولين يتغيران فيسقط منهما الحرف الثاني الساكن , بينما الجزء الاخير لا يتغير . ويسمي العروضيون الوحدات المتغيرة أسباب , والوحدات الثابتة أوتادا...

    ويظهر من دراسة هذا المثال أن البيت لا يأتي على شكل جامد من السواكن والمتحركات , و إنما يأتي حسب وزن فيه العناصر الثابتة والعناصر المتغيرة .

    8 ــ ( الواقع الشعري وصفاته العامه ) :

    الواقع الشعري :

    هو مجموعة سلاسل السواكن والمتحركات التي نأخذها من شعر معين آلفه الشعراء الذين ندرس إنتاجهم من ناحية الوزن .

    الصفات العامة لهذا الواقع :

    أ- الوحدات الكبرى هي القصائد وكل قصيده مكونه من آبيات .

    ب- كل بيت وحده صوتيه وخطيه ونحوية ودلالية .

    ج- لا يلتقي في الشعر ساكنان ولا يجتمع اكثر من أربعة متحركات .

    هـ- البيت مكون من وحدات تنتجه بتكرارها .

    و- البيت يحتوي على عناصر ثابتة وعلى عناصر متغيرة .
    تحياتي للجميع

    :
    :

    ( الجزء الثالث / النموذج العرضي - 1 )
    في هذا الباب نبني نموذجا يمكننا من تحديد أوزان الشعر العربي .
    وهذا النموذج يتبنى عمل الخليل بن احمد , ولا يحيد عنه في التصنيف والمبادئ إلا عندما يقتضي التبسيط أو عندما يدفعنا التوضيح النظري للمفاهيم إن نضيف ما يلزمنا إضافته .

    1 ـ بنية الوزن :

    بنية الوزن شبيهه بحد كبير ببنية اللغة .. فكل لغة تتكون من وحدات صوتيه هي الحروف , وهذه الحروف تجمع لتكون كلمات , والكلمات بإضافة بعضها لبعض تكون الجمل , والجمل بتجاورها تنشئ النصوص .

    اصغر مكونات الوزن هي السواكن والمتحركات , وتجمع السواكن والمتحركات إلى أسباب وأوتاد , ومن هذه الأسباب والأوتاد تتكون التفاعيل , وتجاور التفاعيل يعطينا الشطر , والشطران يؤلفان البيت , والأبيات تنشئ القصيدة .

    سنسمي كل مرحله من هذه المراحل مستوى .

    لدينا إذاً بالترتيب التالي :

    أ- مستوى الحروف .

    ب- مستوى الأسباب والأوتاد .

    ج- مستوى التفاعيل .

    د- مستوى البيت .

    ه- مستوى القصيدة .

    2 ــ مستوى الحروف :

    قد درسنا مستوى الحروف الساكنة والمتحركة في الجزء السابق .

    فهذا المستوى هو المستوى الصوتي أو مستوى واقع الشعر ...

    وهو من المعطيات الأولى .

    3 ـ الأسباب والأوتاد :

    أ- الخاصية الأساسية :

    الأسباب هي الوحدات المتغيرة ( مبدئيا ) في البيت , والأوتاد هي الوحدات الثابتة.

    ب- التركيب :

    يتكون السبب من حرفين والوتد من ثلاثة حروف .

    ج- أنواع الأسباب والأوتاد :

    السبب نوعان خفيف وثقيل .

    فالخفيف مكون من حرفين أولهما متحرك والثاني ساكن مثل :

    ما , من , ونرمز للسبب الخفيف بالرمز ( س ) ويكون لدينا (س=01).

    أما السبب الثقيل فهو مكون من حرفين متحركين مثل :

    لم , من , ونرمز له بالرمز ( سّ ) ويكون لدينا (سّ=11).

    والوتد أيضاً نوعان مجموع ومفروق .

    فالمجموع متحركان يتبعهما ساكن مثل :

    متى , لمن , فنرمز له بالرمز ( و ) فيكون لدينا ( و=011).

    أما الوتد المفروق فهو متحركان يتوسطهما ساكن مثل :

    قام , منك , فنرمز له بالرمز ( وّ ) ويكون لدينا ( وّ= 101).

    **************************************************
    ************** هل هُناك مُتابعه؟؟

    :
    :
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    الجزء الثالث ( النموذج العرضي - 2 )

    4 ـ التفاعيل :

    أ- الخاصية الاساسيه : التفاعيل هي الوحدات المتكررة في البحور البسيطة , أو الداخلة في بنية البحور المركبة .

    ب- التركيب : تتآلف التفاعيل من وتد وسبب أو وتد وسببين .

    ج- أنواع التفاعيل :

    التفاعيل عشر وهي :-

    1 ــ فعولن .
    2 ــ فاعلن .
    3 ــ مفاعلتن .
    4 ــ متفاعلن .
    5 ــ مفاعيلن .
    6 ــ مستفعلن .
    7 ــ فاعلاتن .
    8 ــ مفعولات .
    9 ــ فاع لا تن .
    10 ــ مستفع لن .

    أ- التفاعيل الخماسية : إي التي تتكون من خمسة حروف وهي مركبه من وتد مجموع وسبب خفيف وهي :
    فعولن ( 011 ) ( 01 ) , فاعلن ( 01 )(011)

    ب- التفاعيل السباعية :
    وهي مكونه من وتد وسببين وهي تنقسم إلى ثلاث أقسام :
    1 ــ التفاعيل التي تحتوي على سبب ثقيل وهي : مفاعلتن ( 0111011) , متفاعلن ( 0110111 ) .
    2 ــ التفاعيل المكونة من وتد مجموع وسببين خفيفين وهي :
    مفاعيلن ( 0101011 ) , مستفعلن ( 0110101 ) ، فاعلاتن ( 0101101 ) .

    3 ــ التفاعيل التي تحتوي على الوتد المفروق وهي :
    فاع لا تن ( 0101101 ) , مفعولات ( 1010101 ) , مستفع لن ( 0110101 ) .

    ويمكننا أن نلاحظ أن :-

    ( فاعلاتن ) و ( فاع لا تن ) متساويتين في النطق ولكنهما مختلفتان في التركيب , وكذلك الشأن بالنسبة لكل من : ( مستفعلن ) و ( مستفع لن ) .

    وقد ميز القدماء بين الأنماط المتساوية في النطق بواسطة الكتابة .

    الخليل بن احمد صنف التفاعيل التي ذكرناها إلى أصول وفروع , فالأصول هي ما ابتدأت بوتد , والفروع هي ما نتجت عن الأصول بتقديم

    الأسباب عن الأوتاد , ويكون لدينا في التصنيف الخليلي :-

    1 ــ فعولن اصل ينتج عنه فاعلن .

    2 ــ مفاعلتن اصل ينتج عنه متفاعلن والتفعيلة فاعلاتك المهملة ( 01 ــ 011 ــ 11 )

    3 ــ مفاعيلن اصل ينتج عنه مستفعلن , فاعلاتن .

    4 ــ فاع لا تن اصل ينتج عنه مفعولات , مستفع لن .

    5 ــ البيت :

    أ- مكونات البيت :

    ينقسم البيت في غالب الأحيان إلى شطرين :

    1 ــ الشطر الأول أو ( الصدر ) .

    2 ــ الشطر الثاني أو ( العجز ) .

    وسمى العروضيون آخر تفعيلة في الشطر الأول عروضا , و آخر تفعيلة في الشطر الثاني ضربا , وما سبق العروض في الشطر الأول أو الضرب

    في الشطر الثاني يسمى حشوا .

    فلو حللنا بيت ابن المعتز :

    فقلت لهم والسر يظهره البكا
    (( 011011 ــ 1011 ــ 0101011 ــ 1011 ))
    فعول- مفاععيلن- فعول- مفاعلن

    لئن فارقت عيني لقد سكنت قلبي
    (( 01011 ــ 0101011 ــ 1011 ــ 0101011 ))
    فعولن- مفاعيلن- فعول- مفاعيلن

    لوجدناه مكونا كآلاتي :

    فقلت لهم والسر يظه = حشو .

    ره البكا = عروض .

    لئن فارقت عيني لقد س =حشو .

    كنت قلبي = ضرب .

    ونلاحظ من خلال هذا المثال انه لا يشترط في العروض ( أو الضرب ) أن يكون كلمه مستقلة , فقد يكون جزءا من كلمه أو اكثر من كلمه .

    ويمكننا أن نمثل مكونات البيت كآلاتي :

    1 ــ الشطر الأول : الحشو = العروض .

    2 ــ الشطر الثاني : الحشو = الضرب .

    ب- أنواع الآبيات :

    يقارن بيت الشعر بوزن البحر الذي ينتمي إليه , ويكون البيت تاما أو مجزوءا أو مشطورا أو مصرعا .

    1 ــ البيت التام : هو ما كان موافقا لوزن البحر في عدد التفاعيل .

    2 ــ البيت الجزوء : هو ما حذفت منه التفعيلة الأخيرة في كل شطر .

    3 ــ البيت المشطور : هو ما ذهب أحد شطريه .

    4 ــ البيت المصرع : هو ما وافق عروضه ضربه .

    6 ــ القصيدة : القصيدة هي أعلى مستوى من المستويات التي عرفت .

    وتخضع مستويات القصيدة إلى نموذج معين .

    وقد حدد الخليل بن احمد أربعه وستين نموذجا هي اضرب الشعر العمودي .

    و أضاف بعده الشعراء ثم المنظرون اضرب بحر المتدارك فصارت ثمانية وستين نموذجا .

    7 ــ بحور الشعر : تتشابه كثير من نماذج القصائد بحيث إنها لا تختلف أحيانا إلا في حرف أو حرفين .

    عندما لا يقع الاختلاف بين نموذجين إلا في نهاية الشطر أو البيت إي العروض أو الضرب فأننا نحكم على إن النموذجين من نفس البحر .

    فلو تأملنا قصيدة ابن المعتز التي أخذنا منها هذا البيت : واني رأيت الدهر كل ساعه ==== يسير بنفس المرء والمرء جالس

    وقارناها بقصيدة المتنبي التي أخذنا منها البيت هذا البيت : وما شرقي بالماء الا تذكرا ==== لماء به اهل الحبيب نزول

    لرأينا الاختلاف لا يقع إلا في نهاية البيت , فآبيات القصيدة الأولى تنتهي كلها بمفاعلن , بينما تنتهي آبيات الثانية بفعولن .

    فنقول إن النموذجين هما من بحر واحد , مبني على الوزن :

    فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن ==== فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن

    وبحور الشعر ستة عشر بحرا :

    1 ــ الطويل .

    2 ــ المديد .

    3 ــ البسيط .

    3 ــ الوافر .

    4 ــ الكامل .

    6 ــ الهزج .

    7 ــ الرجز .

    8 ــ الرمل .

    9 ــ السريع .

    10 ــ المنسرح .

    11 ــ الخفيف .

    12 ــ المضارع .

    13 ــ المقتضب .

    14 ــ المجتث .

    15 ــ المتقارب .

    16 ــ المتدارك .

    وقد نظم هذين البيتين لحفظهما :

    طويل يمد بالوفر كامل..

    ويهزج في رجز ويرمل مسرعا...

    فسرح خفيف ضارعا تقتضب لنا..

    بما اجتث عن قرب لتدرك مطمعا...

    *********************************************** تحياتي تابعوا


    الجزء الثالث ( النموذج العرضي - 3 )
    8 ــ أوزان البحور : كل بحر من البحور الشعرية مبني على وزن , تشتق منه نماذج القصائد

    و أوزان البحور هي :

    1 ـ الطويل :

    فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن (و س)(و س س)(و س)(و س س) .

    2 ــ المديد :

    فاعلاتن فاعلن فاعلاتن (و س و)(س و)(س و س) .

    3 ــ البسيط :

    مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن (س س و)(س و)(س س و)(س و)

    4 ــ الوافر :

    مفاعلتن مفاعلتن فعولن (و س س)(و س س)(و س) .

    5 ــ الكامل :

    متفاعلن متفاعلن متفاعلن (س س و)(س س و)(س س و) .

    6 ـ الهزج :

    مفاعيلن مفاعيلن (و س س)(و س س) .

    7 ــ الرجز :

    مستفعلن مستفعلن مستفعلن (س س و)(س س و)(س س و) .

    8 ــ الرمل :

    فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن (س و س)(س و س)(س و س) .

    9 ــ السريع :

    مستفعلن مستفعلن فاعلن (س س و)(س س و)(س و) .

    10 ــ المنسرح :

    مستفعلن مفعولات مستفعلن (س س و)(س س و)(س س و) .

    11 ــ الخفيف :

    فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن (س و س)(س و س)(س و س) .

    12 ــ المضارع :

    مفاعيلن فاع لاتن (و س س)(و س س) .

    13 ــ المقتضب :

    مفعولات مستفعلن (س س و)(س س و) .

    14 ــ المجتث :

    مستفع لن فاعلاتن (س و س)(س و س) .

    15 ــ المتقارب :

    فعولن فعولن فعولن فعولن (و س)(و س)(و س)(و س) .

    16 ــ المتدارك :

    فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن (س و )(س و)(س و)(س و) .

    وهذه الأوزان يمكن أن نصنفها كآلاتي :-

    أ- بحور مركبه من تفعيلتين إحداهما خماسية و الأخرى سباعية
    وهي (( الطويل و المديد و البسيط )) .

    ب- بحور تنتجها التفعيلتان اللتان تحتويان على السبب الثقيل إي مفاعلتن , متفاعلتن
    وهي (( الوافر و الكامل )) .

    ج- بحور صافيه تنتجها التفاعيل السباعية : مفاعيلن , مستفعلن , فاعلاتن .
    وهي الهزج , والرجز , والرمل .

    د- بحور تحتوي على الوتد المفروق في إحدى التفعيلات .

    هـ - بحور صافيه تنتجها التفعيلتان الخماسيتان :

    فعولن , فاعلن وهي المتقارب و المتدارك .

    و بإمكاننا أن نلاحظ أن الوتد يأتي في رتبة معينه في كل تفعيلة من تفاعيل البيت .

    1 ــ فهو في بداية كل التفاعيل في الطويل والوافر والهزج والمضارع و المتقارب .

    2 ــ وهو في الرتبة الثانية من تفاعيل المديد والرمل و الخفيف والمجتث.

    3 ــ وهو في الرتبة الاخيرة من تفاعيل البسيط والكامل والرجز والسريع والمنسرح والمقتضب والمتدارك .

    اتمنى تطبيق هذه الاوزان على اي قصيدة لكي ترى الاوزان وكذلك تكتشف من اي البحور هذه القصيدة

    ********************************************

    لنتابع


    ( اصطلاحات بالشعر الشعبي )

    وهي مجموعه من الاصطلاحات المتداولة بالشعر النبطي والتي لابد للشاعر أن يعرفها ويعرف معناها وما يقصد بها خصوصا وإنها كثيرة الاستخدام عند شعراء النبط وجميعهم تقريبا يتفقون عليها.. :

    القفل :.
    يعني بالتحديد عجز البيت أي الشطرة الثانية من البيت وتطلق كلمه ( قفل )تجاوزا على البيت كله إلا أنها تقريبا بالضبط العجز.

    المِشَّد :.
    بكسر الميم والتشديد على الشين مع الفتحة وتعني صدر البيت أو الشطرة الأولى منه يقال مشد وقفل إي صدر وعجز.

    الطرق :.
    وتعني البحر كان يقال هذه القصيدة على طرق الهلالي .

    الطاروق :.
    ويستخدم هذا الاصطلاح عند آهل القلطه اكثر من غيرهم وهو يعني بالتحديد اللحن. وتطلق تجاوزا على البيت الكامل معناه وبحره ولحنه كان يقول شاعر القلطه عندي طاروق من يجاوبني عليه. وعن المعارفه يقولون هذا طاروق فلان .

    القارعه :.
    وتعني القافية جمعها قوارع إي قوافي.

    القاف :.
    ويعني البيت كاملا . وجمعها قيفان وتعني آبيات .

    الراحله :.
    وتعني بالضبط القريحه أو مقدرة الشاعر كأن يقال فلان راحلته ضعيفة إي قريحته ضعيفة وهي مشتقة من الراحله إي الذلول أو المطية التي يمتطيها البدوي بسفره فان لم تكن قويه لا يستطيع السير بها طويلا. وليس لها جمع.

    الاحضار :.
    إي الارتجال فيقال فلان شاعر يحضر أي يرتجل وهي تطلق على شاعر القلطه .

    الأرداف :.
    أردف الشاعر أي قال بيتا آخر ولم ينتظر وهي تستعمل بالقلطه أكثر من النظم.

    الشوطار :.
    ويعني بالتحديد عدم تسلسل الأفكار بالقصيدة فيقال أن القصيدة مشوطره إي إن أفكارها غير متناسقة .

    الديونه :.
    وتعني غناء الشاعر لقصيدته على لحن بحرها كان يقال فلان ديوّن قصيدته أي غناها على لحن بحرها.

    النشيد :.
    وتعني القصيد جمع أما مفرد منها نشيده إي قصيده.

    الأمثال :.
    وتعني أيضا القصيد ويقال تمثل الشاعر قصيده إي قال الشاعر قصيده و أيضا يقال مثايل أي قصايد.

    الملعبه :.
    وتعني ميدان القلطه ويقال لعب الشاعر فلان أي بدا القصيد.

    محجوز :.
    يقال هذا الاصطلاح للقلطه فقط إذ يقال اللعب محجوز وعاده يبدا الشاعر قبل رد الشاعر الآخر فيقول لزميله اللعب محجوز .

    الوسيمه :.
    وتعني الوسيمه البيت الأول فيقال الوسيمه من فلان بالقلطه فقط أي فلان يبدا أول بيت ويتبعه الشاعر الثاني.


    دوس البيت :.
    وتعني تكرار القافيه بالشعر المنظوم كان يقال الشاعر الفلاني برّده على الشاعر فلان داس أبياته أي كرر نفس القوافي أذن فهو شاعر ضعيف.

    المباريه :.
    ويعني القصيدة التي تسير على نفس نهج قصيده أخرى معروفه من حيث الوزن والقافية والمعنى, فيقال فلان قصيدته مباريه لقصيده فلان أي تأثر بها فأتى بقصيده على نفس نهجها.

    الفتل :.
    تعني كلمه الفتل أي إبهام المعنى وإخفاءه مأخوذة من فتل الحبل.

    النقض :.
    وهي عكس الفتل وتعني فك الإبهام أو إظهار المعنى المختفي.

    قصاد :.

    القصاد :.
    أقل قدرا من الشاعر وهو الهاوي الذي لم يصل إلى مرتبه تعادل الاحتراف .

    قاصود :.
    القاصود هو الشاعر ولكن شاعر الدحه فقط هو الذي يطلق عليه قاصود.

    رادود :.
    الرادود أيضا للدحه وهو الذي يرد على شاعر الدحه فيقال قاصود و رادود.

    حورني :.
    الشعر الحورني أو القصيدة الحورنيه إي القصيدة المكسورة التي لا يعرف لها وزن ولا بحر. ويقال من باب السخرية فلان شاعر ولكن قصائده حورنيه إي لا يفقه بالشعر شيئا.


    بيطار :.
    البيطار هو الشاعر المتمكن ويقال فلان شاعر بيطار إي انه شاعر كبير متمكن .

    مع تمنياتى لكل واحد منكم أن يكون بيطار



    وهذه بعض التوضيحات حول بعض ماورد في الدروس:

    الأسباب والأوتاد:

    1 ــ السبب الخفيف : ويمثل بـ ( 01 ) مثل : لم

    2 ــ السبب الثقيل : ويمثل بـ ( 11 ) مثل : أر

    3 ــ الوتد المجموع : ويمثل بـ (011) مثل : على

    4 ــ الوتد المفروق : ويمثل بـ ( 101 ) مثل : ظهر

    5 ــ فاصله صغرى : وتمثل بـ ( 0111 ) مثل : جبلِِ (ن)

    6 ــ فاصله كبرى : وتمثل بـ ( 01111 ) مثل : سمكه


    ويكون مثالها مجموعا :

    لم أر على ظهر جبل سمكه
    **************************************************
    ** تحياتي للجميع************
    :
    :
    وعفواً على الإطاله , ولكن لنستفيد جميعاً من هذا الدرس


    بقلم الأخت eljazyeh .

    التوقيع

  3. #3
    مشرف خاص
    الصورة الرمزية الشاعر الجحجاح

    تاريخ التسجيل : 30-06-2003
    العمر : 33
    المشاركات : 1,410
    معدل التقييم : 24
    Array
    الشاعر الجحجاح غير متواجد حالياً

    السلام عليكم

    يعاني العديد من الشعراء من قلة الوعي فيما يخص المواضيع التي تختص بالميدان الشعري خاصة فيما يخص البحور الشعرية وقواعد الشعر فاغلب الشعراء ينظم الشعر على اللحن والايقاع والاذن الموسيقية رغم ان هناك قواعدا تساعد الشاعر المبتديء على دخول هذا الميدان الشعري على اسلوب اكاديمي مع اننا ننصح الشعراء المبتدئين بان لا يتعمدوا في سبكهم للقصائد الشعرية على الاسلوب الاكاديمي الا اننا ننصحهم ونؤكد على ضرورة اخذ القسط الوافر من هذا العلم الذي يساعد الشاعر على التمكن اكثر فاكثر في القصيدة وفي سبك الابيات على اسلوب منهجي رغم ان العفوية هي الامر المطلوب في الشعر الشعبي والفصيح الا ان البداية دائما ما تكون صعبة لذلك ارتأينا ان نضع بين ايديكم هذه القراءة السريعة في البحور الشعرية وفي علم العروض الى ما هنالك وطبعا اعتمدت في ذلك على بعض المقتطفات التي خرج بها العديد من الاخوان الذين ثابروا في محاولة ايصال الفكرة للمتلقي عن طريق الكتاب والمؤلفين طبعا وعن طريق بعض المواقع التي تقدم خدمات تعلم الشعر وسنحاول اختصار الموضوع في رؤوس اقلام حتى تعم الفائدة وسنحاول الخروج بشيء مفيد حتى يتسنى للجميع الفهم واخذ فكرة موجزة عن علم العروض الى ما هنالك ... زقبل الدخول في موضوع كهذا اود ان انوه الى نقطة اساسية وهي ان هذا الموضوع اخته بعد ان استشرت احد الاخوة وقمت بالتصرف فيه لذلك اشكر الشكر الجزيل للاخ القحطاني من السعودية الذي كان له دور اساسي في السماح لي باخذ مقتطفات من هذا المقال و التصرف فيه حسب ما يتماشى مع مصلحة الاخوة المهتمين بهذا الشأن والى كل من ساهم من قريب او بعيد واتمنى ان لا يفهم ان المقال لي شخصيا بل كانت لي بعض النقاط التي حذفتها لاعتقادي بأنها لن تفيد المتلقي ... !! وربما اكون على خطأ




    بداية الشعر

    يقال بأنه كان عبارة عن كلمات تخرج من فم الرعاة وهم يقطعون الصحراء بإبلهم بأهازيج وألحان معينة متأثرين بسجع الكهان وكذبهم في أنهم مهبط الحكمة والملائكة فكان الكهان يلقون أخبارهم بطريقة السجع . فمع مرور الوقت صار العرب يرجزون كلامهم ( بحر الرجز وسيأتي ذكره إن شاء الله ) . وانتقل من المعبد وما حواليه إلى طرق القوافل والصحاري ومن الدعاء إلى الحداء . فلما اجتمع الوزن والقافية كان بحر الرجز . ومن ثم تعددت وتنوعت المناسبات من غزلية إلى مدح إلى هجاء فكان لكل لون وزن أو لحن بالأصح في ذلك الوقت . وبعد مدة جاء بما يسمى بالقصيدة .

    والقصيدة : هو الشعر المنقح الذي يعده الشاعر لأي مناسبة قد اعترته فيعتني بها جل الاعتناء من
    اختيار التشبيهات المناسبة والكلمات المؤثرة . وهي مأخوذة من ( القصْد : أي استقامة الطريق ) .

    وقيل بأن الشعر كان كله سجعا ورجزا حتى قُصِّد وطوِّل في عهد هاشم وعبدالمطلب بن عبد مناف .

    (وأرجح الروايات تقول بأن أول من قصد القصائد وذكر الوقائع هو المهلهل بن ربيعة التغلبي في
    قتل أخيه كليب ) .

    وهناك أنواع للقصيدة :
    1- قصائد( السِّماطين) ومعنى السماطين أي الصفين . وهي غالبا ما تعد لتقال أمام الجمع والصفوف
    وتكون غالبا طويلة لكنها تتخصص في مدح الملوك والحكام .
    2- القصائد الطوال : هي التي تشمل أبياتا كثيرة تعبر عن ما مر على الشاعر من تجربة أو قصة .
    وأيضا تكون للإصلاح بين الخصوم والترغيب والترهيب. فقد كانت العرب تطيل ليسمع لها ! .
    3-القصائد القصار : هي التي تشمل أبياتا قليلة لتعبر عن فكرة . وكانت العرب توجز ليحفظ عنها
    الرواة .
    3- القصائد المتوسطات : وهي القصائد التي تأتى بين الطويلة والقصيرة .
    5-القصيدة المكتَّمة : هي ما كتبها الشاعر ولكنه أخفاها عن الناس . ومن ذلك قصيدة أعشى همْدان في حرب ( عين الوَرْدة ) التي كاتمها الناس فكانت إحدى المكتمات التي في ذلك العصر .



    - علم العروض

    أ- لغة :
    له معاني كثيرة منها . الطريق الصعب
    أو الخشبة المعترضة وسط البيت من الشعر ونحوه .
    أو مكة المكرمة لاعتراضها وسط البلاد .


    فالعروض علم صعب المرتقى وعر الطريق وأيضا هو أساس الشعر والشعر قام على هذا العلم وأيضا كل
    الشعر يعرض على هذا العلم ليُمحص وينقى.




    ب-اصطلاحا :
    علم بأصولٍ وقواعد يعرف بها صحيح اوزان الشعر من فاسدها .


    واضع هذا العلم هو أبو عبدالرحمن الخليل بن أحمد الفراهيدي (100-170 هـ) . كان إماما في
    النحو وهو شيخ سيبويه صاحب كتاب ( الكتاب ) .

    وألف اول معجم يحصر لغة امة من الأمم وهو كتاب ( العين )

    وهو الذي استنبط واستخرج وفك أسرار وطلاسم الشعر .

    فحدد أوزانه وبحوره بتفاصيلها . ووضع قاعدة أساسية في الشعر العربي .

    وعاش سبعين سنة وقيل أربع وسبعين . ومات بالبصرة .


    والشعر هو كلام موزون مقفى .بأوزان محددة كشعر تقليدي .
    وهي خمسة عشر بحرا . وهي الطويل ,, والكامل ,, والبسيط,, والخفيف,, والمقتضب ,, والمجتث ,, والمديد
    والمنسرح ,, والالهزج ,, والوافر ,, والرجز ,, والمضارع ,, و المتقارب ,, والرمل ,, والهزج ,, والسادس عشر هو
    المتدارك الذي أضافه الأخفش تلميذ سيبويه .

    البحور الشعرية :البحر : هو تفاعيل معينة يوزن بها ما لا يحصى من الأبيات .
    وغاية العروض هي ضبط ووزن وتميز وزن عن وزنٍ آخر . ومعرفة سلامته من كسوره أو اختلاله .


    وهناك صنف اخر من الشعر قيل كلام موزون بتفاعيل منتظمة الإيقاع متناغمة لاتخضع لبحور الخليل . وإنما منبعثة منه .
    وهو الشعر الحر او شعر التفعيلة .






    ودراسة العروض هي دراسة مؤقتة إذ مع الوقت يحس الدارس بأنه لا يحتاج إلى هذا العلم .
    فقد نمى عنده ما يسمى ( بالأذن الموسيقية ) لذلك نرى العديد من كبار السن الذين ينظمون الشعر بشكل عفوي والايقاع طبعا يكون على اللحن اذ ان الاذن الموسيقية لهؤلاء الرجال الشواب قد وصلت لمرحلة وزن القصيدة في عمق الخيال دون قيود او عوائق ... .

    - اصطلاحات العروض الأوزان والتفاعيل و الزحافات والعلل وأقسام البيت وأنواع البيت )
    1- الأوزان والتفاعيل :
    هي ألفاظ تنتظم فيها الحركات والسكنات بترتيب مخصوص . وتسمى بالأجزاء أو التفاعيل .
    و تتركب التفاعيل من عشرة أحرف تسمى أحرف التقطيع ويجمعها قولك ( لمعت سيوفنا ) .
    وهي ثمان تفاعيل . خماسيتان الحرف وهما : فعولن و فاعلن .
    وسباعية الحرف وهي :مفاعيلن و مفاعلتن و متفاعلن و مستفعلن و فاعلاتن ومفعولات .

    2- الزحافات والعلل
    ننوه فقط من أننا استثنينا في هذه الدورة الزحافات والعلة . فقد رأيت إذا استطاع الدارس تقطيع
    العروض تقطيعا صحيحا فإنه لا يحتاج إلى هذا الباب . ومن أراد أن يطلع على هذا الباب فليرجع إلى
    أي كتاب لعلم العروض .

    فهي توضح ما يعتري الحرف الثاني والرابع والخامس والسابع من تسكين أو تحريك لهذا الحرف . ولا تدخل فيه باقي الحروف .
    فللزحاف قسمان مفرد ومركب
    فمن أنواع الزحاف المفرد ( الخبَن ) : وهو حذف الثاني الساكن : فاعلن =فعلن .
    ومن أنواع الزحاف المركب (الخبَل) : حذف الثاني والرابع الساكنين : مستفعلن =متَعلِن .

    والعلة أيضا قسمان تأتي بالزيادة والنقصان . وهو تغير لا زم يصيب العروض والضرب وهو تغيير
    لازم حتى يستقيم البيت .

    من علل الزيادة ( الترفيل ) وهو مستفعلن = مستفعلاتن .
    ومن علل النقصان مثلا ( القصر ) : وهو مفاعيلن =مفاعيلُ .

    3- أقسام البيت :


    الصدر : الشطر الأول أو المصراع الأول من البيت .
    العجُز : الشطر الثاني أو المصراع الثاني من البيت .

    العروض : هو آخر تفعيلة من الشطر الأول
    الضرب: هو أخر تفعيلة من الشطر الثاني .

    والحشو : كل ماعدا العروض والضرب .


    4- أنواع البيت وهي ستة أنواع :

    - تام: وهو الذي لم ينقص من تفاعيله شئ .( لكل البحور ماعدا
    المديد والمضارع والهزج والمقتضب والمجتث )

    - مجزوء: وهو ما حذف منه عروضه وضروبه ( ما هو الضرب
    والعرض ؟ !). وهناك بحور لا تستعمل
    إلا مجزوءة وهي خمسة :
    المديد والهزج والمضارع والمقتضب والمجتث . أما ( الطويل والسريع والمنسرح ) فلا تستعمل
    مجزوءة . والباقي من الأوزان يكون فيها المجزوء والتام .

    مثل : بحر المديد فوزنه الأصلي هو

    ( فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلن// فاعلاتن فاعلن فاعلاتن فاعلن)

    ولكنها لا يستعمل إلا مجزوءا كقول أحدهم

    ياطويل الهجر لا تنس وصلي /// واشتغالي بك عن كل شغلي

    (فاعلاتن فاعلن فاعلاتن //فاعلاتن فاعلن فاعلاتن )



    -المشطور: ما حذف منه شطر وبقي شطر آخر . ( الرجز والسريع
    والمنسرح )


    -المنهوك : ما حذف ثلثا شطريه ولا يكون إلا في البحر السداسي
    التفاعيل . ( أي الوزن الذي يكون مكونا من ست تفاعيل في كل شطر ثلاث . وعادة هما بحرا الرجز والمنسرح )

    كبحر الرجز : ( مستفعلن مستفعلن مستفعلن /// مستفعلن مستفعلن مستفعلن )
    مثل : لم أدر جني سباني أم بشر // أم شمس ظهر أشرقت لي أم قمر

    فيأتي منهوكا : ( مستفعلن مستفعلن )

    مثل : وراحة كالبحر لو// جاورها البحر افتضح


    - المدوّر : ما اشتركت فيه كلمة بين شطريه .

    مثل : قول أبى القاسم الشابي رحمه الله في البيت الرابع من أنشودة الرعد

    في سكون الليل لما ـــــ عانق الكون الخشوع
    واختفى صوت الأماني __ خلف آفاق الهجوع
    رتل الرعد نشيداـــــــــــــــــ رددته الكائنات
    مثل صوت الحق إن صاااااااااح نشيد الكائنات


    -المصرّع : هو ما زيد في عروضه أو نقص لتوافق الضرب في
    الوزن .
    مثل قول امرؤا القيس :
    ألا انعم صباحا أيها الطلل البالي //وهل ينعمن من كان في العصر الخالي

    فعرضه (للُ بالي) مفاعيلن , والأصل ان تكون مفاعلن ,فزيد فيها حتى تتساوى مع الضرب
    (صرُالخالي ) مفاعيلن .
    فصرع البيت من الشعر: أي جعل عروضه كضربه .




    بحر المضارع :

    بحر المضارع وبحر المقتضب من البحور القليلة الاستعمال . ويقول د / عمر الأسعد في كتابه ( معالم
    العروض والقافية ) : ولا يوجد قصيدة منهما لعربي يستشهد بكلامه , مما حمل الأخفش على كونهما من شعر العرب .وسمي المضارع مضارعا لأنه ضارع ( أي ماثل ) الهزج في تربيعه وتقديم أوتاده .

    وزنه :
    مفاعيلن فاعلاتن مفاعيلن فاعلاتن
    ولا يستعمل إلا مجزوءاً على هذا الوزن .


    ألا من يبيع نوماً //لمن قطُّ لا ينامُ
    لمن ذاب في هواهُ// ومن شفَّه الهيامُ





    أعاريضه وأضربه :
    له عروض واحدة :فاعلاتن,ولها ضرب مثلها ,ومثاله :
    فجدِّد وصال صبِّ //متى تعصه أطاعا
    وإن تدن منه شبرا //يقربك منه باعا

    زحافاته :
    مفاعيلن :يجوز فيها حذف الياء فتصير إلى :مفاعلن .
    ويجوز فيها حذف النون فتصير إلى :مفاعيلُ .

    فاعلاتن : يجوز أن تحذف نونها فتصير إلى :فاعلاتُ .


    وخلاصة ذلك ما يلي :
    مفاعيلن :مفاعلن ,زحاف مفرد (القبض ) .
    والقبض :حذف الحرف الخامس الساكن : مفاعيلن =مفاعلن .
    مفاعيلُ,زحاف مفرد ( الكف )
    والكف : هو حذف الحرف السابع الساكن : فاعلاتن =فاعلاتُ
    فاعلاتن : فاعلاتُ,زحاف مفرد (الكف)


    مثال للتقطيع :

    فجدِّد وصال صبِّ //متى تعصه أطاعا
    فجدْدِدْ وِ / صالَ صبْ بِن/ متى تعص /هي أطاعا
    //0/0/--/0//0/0------//0/0/--/0//0/0
    مفاعيلُ/فاعلاتن----مفاعيلُ/فاعلاتن

    زحافه : مفاعيلن =مفاعيلُ, زحاف مفرد وقع في حشو الصدر والعجز .
    وإشباع الحشو في ( تعصهِ ) جائز .



    وهذه بعض الأبيات التي تساعدك على معرفة وحفظ هذا الوزن . فحاول تقطيعها .

    يقول الشاعر أحمد بن عبد ربه رحمه الله :

    - أرى لـِـلصـِّــبـَا وداعا ... ... .. وما يذكر اجــْــتماعا..
    كأن ْ لم ْ يكـُـن ْ جديرا .. ... ... بحفــْــظ الذي أضاعا ..
    ولم ْ يـُـصـِـبـْـنا سرورا ... ... .. ولم ْ يـُـلْـهـِـنا سماعا ...
    فجدِّد ْ وصال صـَـب ٍّ .. .. ... .. متى تعــْــصـِـه ِ أطاعا..

    تابع ..


    المضارع النبطي





    من فوائد علم العروض :
    1- كتابة الأبيات موزونة .
    2- معرفة إذا كانت هذه الأبيات المعروضة موزونة أم لا .
    3- معرفة البحور وما يناسب للكتابة عليها .
    4- جعل الشاعر أكثر انفتاحا وقدرة على التلوين والتنويع في مجال الأوزان .

    تقطيع الشعر
    هو طريقة وزن كلمات بيت من الشعر بما يقابلها من تفعيلات أساسية أو إضافية .وذلك لمعرفة صحة
    الوزن من انكساره .
    ويتم ذلك استنادا إلى معرفة أوزان البحور الشعر وتفاعيلها في ضوء المراحل التالية .

    1- كتابة البيت كتابة عروضية .
    2- وضع رموز التفاعيل .
    3- اختيار التفاعيل المناسبة للرموز وألفاظ البيت , من حيث الحركات والسكنات . ولا يتم إلا معرفة أوزان البحور وتفاعيله .
    4- مداخل البحور ( التفعيلات الأولى ).

    فيجد المدارس بعد تمرسه وتقطيعه أبيات كثيرة . قدرته على التقطيع الفوري . ومن ثم قدرته على تحديد البحر فور سماع أول شطر .
    وهذه هي غاية علم العروض وأهدافه .


    أ- الكتابة العروضية :
    تثبيت ما ينطق .
    - كتابة التنوين نونا ساكنة : رجلٌ=رجلن .
    - كتابة الحرف المشدد حرفين أولهما متحرك وثانيهما ساكن :آدم=أادم .
    - إشباع حركة القافية بكتابتها حرفا مجانسا للحركة :حسودِ=حسودي .
    - إشباع حركة هاء ضمير الغائب المفرد بالكسر حيث يلزم : به=بهي أو فيهِ=فيهي.
    - إشباع ميم الجماعة الملحقة بالضمائر المتصلة ,بالضم حيث يلزم :منهمُ=منهمو أو فيكمُ=فيكمو .

    وحذف ما لا ينطق مثل واو ( عَمْرو)


    ب-رموز التقطيع :
    نضع لدلالة على الحرف المتحرك هذا الرمز (/) أو (-) .
    ونضع للدلالة على الحرف الساكن هذا الرمز نقطة أو رمز السكون أو حرف النون بدون نقطة أي بأنه يختلف عن الحرف المتحرك ( 0 , ْ , ن ).
    فرمز مثلا :
    فعولن : //0/0 . مثل : (
    مفاعيلن ://0/0/0 .
    متفاعلن :///0// 0.
    مستفعلن :/0/0//0 .


    لنرى كيف ( يقطع )هذا البيت مثالا لا تطبيقا .

    يقول المتنبي :
    ذو العقل يشقى في النعيم بعقله ///وأخو الجهالة بالشقاوة ينعم
    ذُلْعقل يَش----قَى فِنْنَعي---مِ بِعَقْلهي////وأَخُلْجَها ---لَةِفِشْشَقا---وَةِيَنْعَمُو
    متْفاعلن ----متْفاعلن----متَفاعلن//// متَفاعلن ---- متَفاعلن--- متَفاعلن


    حاول أن تعيد تقطيع هذا البيت بنفسك .



    مداخل البحور( التفعيلات الأولى ) :
    إذا تساعدنا على معرفة البيت من التفعيلة الأولى أو الثانية وفي بعض الأحيان في الثالثة عند
    تشابه التفعيلات كما في مجموعة البحور المبدوئة بـ: مستفعلن ( وسنوضح ذلك عندما نأتي لتلك
    المجموعة ) .
    فالمداخل تساعد على سرعة معرفة البحر .
    1- مجموعة البحور التي تبدأ بـ: فاعِلاتن , هي الخفيف والمديد(المديد النبطي) و والرمل
    (لحن بلا مسمى) .
    2- مجموعة البحور التي تبدأ بـ:مُستَفْعَلن , هي البسيط(الهجيني الطويل) والسريع(السريع مرفلاً=المسحوب) والرجز(الحداء) والمنسرح والمجتث .
    3- مجموعة البحور التي تبدأ بـ:فَعُولُن ,هي الطويل(الهلالي) والمتقارب(لحن بلا مسمى).

    4- مجموعة البحور التي تبدأ بـ: مَفَاعيلُن , هي الهزج( لحن بلامسمى) والمضارع (لم
    يعرف بعد ).
    5- البحر الذي يبدأ بـ: مُتَفَاعِلُن ,الكامل.(لحن بلا مسمى)
    6- البحر الذي يبدأ بـ: مُفَاعَلَتُن ,هو الوافر(الصخري).
    7- البحر الذي يبدأ بـ: فاعِلُن, هو المتدارك( لحن الرجد) .
    8- البحر الذي يبدأ بـ: مفْعُولات ، هو المقتضب .(لم يعرف بعد)

    وتنقسم البحور في النبطي إلى قسمين أساسيين :
    1- بحور صافية :أي هي بحور في الأصل فصحى خالصة لم تتغير بل استخدمت كما هي وهي ( الهزج ,والرجز ,والرمل ,والمتقارب,والمتدارك ) .
    2- بحور مختلطة : وهي بحور فصيحة في الأصل لكن قد تستخدم وبها بعض التغيرات . وهي (الهلالي(من الطويل) ,والصخري( من الوافر),والمسحوب (السريع مرفلا),والهجيني(من البسيط),والمديد,والممتد) .

    قد أتعمد تكرار بعض المفاهيم حتى ترسخ في الذهن .

    سنكرر التقطيع في جميع البحور حتى يتسنى للجميع إدراك وفهم التقطيع .

    بحر الطويل
    بحر فسيح يتسع لكل المعاني وإكمالها ,فلذلك يكثر في الفخر والحماسة ,والوصف
    والتاريخ ومنه معلقات امرئ القيس وزُهير بن أبي سلمى وطَرَفة ولامية الشنفري

    وهو أكثر بحور الشعر العربي استعمالا على الإطلاق .

    فلا يكون مجزوءا ولا مشطورا ولا منهوكا .
    1- ووزنه التام هو :
    فَعُولُن مَفَاعيلُن فَعُولُن مَفَاعيلُن /// فَعُولُن مَفَاعيلُن فَعُولُن مَفَاعيلُن

    لكن غالبا ما يأتي بعروض ( مفاعلن ).إذ لا يأتي بعروض (مفاعيلن ) إلا في أول بيت فقط (كتصريع
    زيادة ) . وهي الوحيدة بدلا من (مفاعيلن) في الصدر مع بقاء
    ( الضرب) كما هو ( مفاعيلن ).
    مثل :
    أبا منذر أفنيت فاستبق بعضنا /// حنانيْك بعض الشرّ أهون من بعض
    فلو قطعنا البيت
    أبا من / ذرن أفْني / تَ فسْتَب /قِ بعْضَنا////
    فعولن /مفاعيلن /فعولن /مفاعلن ///
    --ن-ن / --ن-ن-ن / --ن-ن / --ن--ن ///

    حناني /كَ بعضشْشَرْ / رأهوَ / نُ مِن بعضي
    --ن-ن / --ن-ن-ن /--ن- /--ن-ن-ن
    فعولن/ مفاعيلن /فعولُ/ مفاعيلن


    نلاحظ في الشطر الثاني ( فعولُ) : وهو زحاف مفرد مسمى بالقبض . ولا يلزم الشاعر أن يجريه على
    سائر القصيدة بعكس ( العلة) .
    القبض: حذف الخامس الساكن :مفاعيلن =مفاعلن .


    2- ما يكون العروض فيه موافقا للضرب بتفعيلة ( مفاعلن ) .

    كقول الشاعر :
    لعمرُك ما الأبصارُ تنفعُ أهلَها /// إذا لم يكُنْ للمُبصرين بصَائِر
    لنقطع هذا البيت ونرى ما به من زحاف وعروض:

    لعمرُك ما الأبصار تنفع أهلها
    لعمرُ /كَ ملأبصا /رتنفَ / عُ أهلها
    فعولُ / مفاعيلن /فعولُ /مفاعلن
    --ن- /--ن-ن-ن /--ن- /--ن—ن ////


    إذا لم يكن للمبصرين بصائر
    إذا لم / يكن للمبْ / صِرينَ / بصائرو
    فعولن / مفاعيلن /فعول / مفاعلن
    --ن-ن /--ن-ن-ن /--ن- /--ن--ن

    نلاحظ وجود ( فعولُ) بدلا من فعولن. وهو زحاف حسن . ولا يكون أساسيا في البيت فلا تخلط بين الزحاف والتفعيلة الأساسية . فالزحاف قد يأتي في بيت وفي البيت الآخر لا يأتي لأنه غير لازم .


    مثل هذا البيت
    وما كل ذي لب بمؤتيك نصحه // وما كل مؤت نصحه بلبيبِ
    فلو قطعناه :
    وماكُل /لُ ذي/ لبْبِن /بمؤتي/ كَ نُصحهو
    --ن-ن/--ن-ن-ن /--ن-ن/--ن--ن
    فعولن/ مفاعيلن/ فعولن /مفاعلن

    وماكلْ/ لُ مؤتن نُصْ/حهُو بـ /لبيبي
    --ن-ن/--ن-ن-ن/--ن-/--ن-ن
    فعولن /مفاعيلن /فعولُ /فعولن


    نلاحظ أشياء مهمة في هذا البيت :
    - عروضه ( مفاعلن ) و ضربه (فعولن ) .
    - زحافه :
    1- مفاعيلن = مفاعلن . زحاف مفرد بحذف الحرف الخامس الساكن (ثاني سبب خفيف ) جار مجرى العلة ( أي يلزم الشاعر إجراء هذا الزحاف على جميع أبيات هذه القصيدة لأنه جرى مجرى العلة ) .

    2- إشباع الهاء في (نصحه ) في صدر البيت واجب , لأن الزحاف المركب (مفاعل) زحاف غير مستحب.

    3- فعولن =فعولُ ,زحاف مقبوض بحذف الحرف الخامس الساكن (ثاني سبب خفيف) ,وقع في حشو العجز .

    4- ما يأتيك بضربٍ ( فعولن ) بدلا من مفاعلن و مفاعيلن .ويستحسن فيه (الردف ) قبل ( الرويّ ).وهو محذوف أي أسقط سبب خفيف من آخره :مفاعيلن =مفاعلي =فعولن .
    الردف: وهو حرف مد قبل الرويّ .
    الرويّ:هو الحرف الذي تبنى عليه القصيدة وتنسب إليه فيقال لامية أو ميمية .



    بعد الاستعراض نستخلص ما يلي :
    أوزان الطويل :
    1-فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن // فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن
    2- فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن // فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن
    3- فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن // فعولن مفاعيلن فعولن فعولن


    زحافاته :
    فعولن : يجوز حذف نونها حشوا فتصير إلى : فعولُ و هو نوع من أنواع الزحاف المفرد المسمى
    بالقبض .
    والقبض :حذف الحرف الخامس الساكن :مفاعيلن =مفاعلن , وهو زحاف حسن .
    ويجوز حذف فائها إذا كانت أول أجزاء الصدر فتصير إلى عولن وهو ( الخرم) .
    وهو علة جارية مجرى الزحاف ( أي غير ملزمة للشاعر) وهو غير حسن .

    مفاعيلن : يجوز حذف يائها حشوا فتصير إلى مفاعلن , وهو غير مستملح وكثير الورود في الشعر الجاهلي .
    أما (مفاعلن) في ( عروض )الطويل (وضربه) فهو زحاف جار مجرى العلة ( أي لازم ) .
    ويجوز فيها حذف النون فتصير مفاعيلُ , وهو زحاف قبيح وهو ما يطلق عليه بالكفّ ( حذف الحرف السابع الساكن : مثل فاعلاتن = فاعلاتُ) .وقد استقبحه الخليل . وعلق عليه شاعر إذا قال :
    كففت عن الوصال طويل شوقي // إليك وأنت للروح الخليل
    وكفك للطويل فدتك نفسي // قبيح ليس يرضاه الخليل

    ولا يجوز حذف الياء والنون معا فلا تأتى مفاعِلُ وهو زحاف مركب .
    والزحاف المركب : هو الزحاف الذي يكون في موضعين من التفعيلة . ولا يلزم الزحاف في جميع الأبيات .

    خلاصة ذلك ما يلي :
    فعولن :
    1- فعولُ, زحاف مفرد (القبض) /حسن .
    2- عولن ,(الخرم ) /غير حسن .

    مفاعيلن :
    1-مفاعلن ,زحاف مفرد (القبض ) .
    2-مفاعيلُ ,زحاف مفرد ( الكف ) .

    نذكركم بان بحر الطويل والمتقارب يشتركان في أول تفعيلة ( فعولن) .

    التطبيقات :

    يقول أبوا فراس الحمداني :
    أراك عصيّ الدّمع شيمتُكَ الصبْر // أما للهوى نهيٌ عليكَ ولا أمْرُ
    نعمْ أنا مشتاقٌ وعندي لوعةٌ // ولكنّ مثلي لا يذاعُ له سرُّ

    قطع هذه الأبيات وحدد بحر هذين البيتين. واذكر أحوال الأعاريض والأضرب ؟



    مدخل للشعر النبطي ( العامي أو الشعبي ) :
    اختلف الكثير في معنى الشعر النبطي . وفي مصدره . فمنهم من قال بأنه جاء من الأنباط .ومنهم من قال بأنه من (نبطة) ( فخذ من قبيلة سبيع) .وما هو مرجح أن الشعر النبطي هو الشعر العامي الذي تخصص بقوله أبناء البادية وإن كتبه غيرهم فيما بعد .


    هناك الكثير من البحور المشتركة بين الشعر الفصيح والعامي . بحكم صلتهما . إلا أن هناك الكثير مما طرأ على الشعر العامي في مجال الأوزان بحكم تغير اللهجة نفسها من الفصحى إلى العامية فمثلا كلمة ( بحْر) بالفصحى تنطق بالعامية ( بحَر ) .أيضا ومن حيث ابتكارات الألحان فكما هو معروف من أن أهل البادية غير متعلمين وتعلمهم للشعر يكون غالبا من الاستماع و تلحين هذه القصائد في ( حداء أو أهازيج أو شيلات ) .فأصبح في الشعر العامي الكثير من التجاوزات إلا أنها لم تخرج ولا أظنها ستخرج عن بحور الخليل . فمثلا بحر الطويل في الفصحى لا يأتي مجزوءا بينما بحر الهلالي الذي هو بحر الطويل يأتي مجزوءا .كيف؟ عن طريق الألحان !

    أيضا إذا جئنا إلى التفاعيل المستخدمة نجدها ستة !
    بسبب اختلاف اللهجة من حيث النطق وهي ( مستفعلن , فاعلاتن ,مفاعلين,فاعلن ,فعولن,فعلن ) .



    الهلالي وبعض أنواعه :

    يقال بأنه سمي بالهلالي نسبة لأن أول من قاله هم من بني هلال وقد اكثروا في استخدامه . وهو ما
    يسمى ببحر الطويل .

    -وقد يأتي كاملا( الهلالي الطويل ) إلا من قبض التفعيلة الأخيرة ( الضرب) (مفاعيلن =مفاعلن)
    فتصبح على وزن ( فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن .....)

    كما قال الشاعر محمد العبدالله العوني ( أخطر وأكبر وأهم شاعر كتب في شعر الحرب بل كان
    تخصصه رحمه الله ) .
    خلوجٍ تجذّ القلب باعلا عوالها /// ترزم بعبراتٍ يحطّمْن سلالها
    تهيض مفجوع الضماير بحسّها /// إلى طوّحت صوتٍ تزايد هْجالها

    فلو قطعنا البيت الأول على سبيل التوضيح :
    خلوجٍ تجذّ القلب باعلا عوالها //
    --ن--ن/--ن-ن-ن /--ن-ن /--ن--ن
    فعولن /مفاعيلن /فعولن/مفاعلن

    / تكَسّر بعبراتٍ يحطّمْنَ سلالها
    --ن-ن/--ن-ن-ن/--ن-ن /--ن—ن
    فعولن /مفاعيلن /فعولن/مفاعلن

    -أو باستخدامه بتحويل تفعيلة آخر البيت من مفاعيلن إلى (مفاعي )
    كما يقول راشد الخلاوي يرحمه الله :
    الايام ما باقٍ بها كثر ما مضى /// والاعمار ما اللي فات منها بعايد
    نعدّ الليالي والليالي تعدّنا /// والاعمار تفنى والليالي بزايد


    -أو الهلالي القصير وهو ما يكون فيه (الضرب ) مفاعيلن =مفا! وهذا يؤكد طبعا ما ذكرناه في أن
    تلك الحقبة لم تكن ملمة بعلوم شتى .فكان اعتمادهم على الألحان فقط .فلو عرفوا بحور الخليل ما أكلت مفاعيلن إلى مفا !

    كقول الشاعر احمد الوايلي :
    يهاب المعادي سطوتي في ضحى الوغى //ولا خط من نبت العوارض نير


    -أو الهلالي المقفى بشطريه ( المنكوس) كما يقول الشاعر عبدالله الفيصل :
    تمنيتك البارح على هجعة العربان /// أبا اسهر معك في نور اخوك القمر ساعة
    لعلك ترد الروح للعاشق الولهان /// قليل العزا روحه من البعد ملتاعة


    وغيره من أنواع الطواريق أو الألحان التي لا تعتمد إلا على إحساس الشاعر وابتكاره لطاروق أو لحن جديد . حتى وصل المر إلى تجزيئ بحر الطويل مع العلم من أنه لا يأتي مجزوءا ولا منهوكاً ولا
    مشطورا . لكن هذا ما يفعله اللحن !
    مثل ما أتى على صيغة ( فعولن مفاعيلن فعولن ) وهو أحد ألحان السامري كما يقول الشاعر الكبير
    فهد بورسلي رحمه الله بأبياته المشهورة جدا :

    جزا البارحة جفني عن النوم /// جزا من غرابيل الزماني
    صبرت امس مع قبل امس واليوم /// وشوف العشر تصفق ثماني


    واغلب ألحان المحاورة هي من بحر الطويل . إذ يكرر نفس الوزن لكن بلحن مختلف .



    كيف نشارك ؟
    1- إحضار قصيدة لبحر الطويل أو الهلالي أو ما يفيد عن أحد البحور . أو أبيات أعجبتك تكون قد وزنتها ورأيت بأنها من إحدى البحرين .
    2- بأن تقوم بالكتابة على هذا البحر في أي وزن يعجبك من أوزانه وهو الأفضل .ويأتي عن طريق :

    1 -التقطيع الصحيح .
    2- تلحين قصيدة تكون على الطويل فتراها تجري وتتناغم مع جميع
    الأبيات بسلاسة . فتكتب على هذا اللحن بيتين أو ثلاثة ومن ثم
    تقطعه حتى تتعود أذنك على الوزن وبعدها تستغني إن شاء الله عن
    التقطيع الممل ! فلا بد من التقطيع للتأكد من سلامة اللحن.
    3- وأيضا جانب الحفظ مهم . فلو حفظت بعض الأبيات كان أيضا
    داعما للفهم .


    هذه الكلمة عندما تمر على أذن عاشقها أو محبها .
    يطير إلى عوالم أخرى . ودون أن يقرأ بيت شعر واحد .
    فقط هذه الكلمة الجميلة .

    الشعر من الشعور
    من الوجدان وما يختلج فيه من أحاسيس .
    حزينة .سعيدة ............


    الشعر يسمو بالمرء . وعندما يكون الشاعر بلا أخلاق .يكون قد خسر اهم
    شئ في الشعر .


    ما جعلني ألحق بحر المتقارب بالطويل هو بداية تفاعيله بـ( فعولن) . وهما الوحيدان الذين تبدأ تفاعيلهما بـ (فعولن ).

    نأتي اليوم إلى بحر ين آخرين وهما :
    1- الهزج . 2- المضارع . وتبدأ تفاعيلهما بـ(مفاعيلن) .

    وسنتناول اليوم بحر الهزج وهو بالرغم من قصره إلى أنه من البحور المتناغمة .واسمه يعني
    مضمونه وهو تردد النغم ....



    مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن ///مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن

    هزجنا في أغانيكم //وشاقتنا معانيكم

    أعاريضه وأضربه :
    له عروض واحدة : مفاعيلن ( أي في جميع العروض مفاعيلن ) , ولها ضربان :

    الضرب الأول : مفاعيلن
    أيا من لام في الحب //ولم يعلم جوى قلبِ
    إلى هندٍ صبا قلبي// وهندٌ مثلها يصبي

    تابع ..


    الضرب الثاني: فعولن
    وهو محذوف : أي أسقط من آخره سبب خفيف :مفاعيلن=مفاعي=فعولن .
    والسبب الخفيف هو : اجتماع حرفين :متحرك فساكن ,مِن ,في
    غزال ليس لي منه // سوى الحزن الطويلِ
    وما ظهري لباغي الضيـ//ـم بالظهر الذلولِ


    أيا من لام في الحب //ولم يعلم جوى قلبِ
    أيامن لا /مَ فلحبي// ولم يعلم// جوى قلبي


    بالطريقة الأولى:
    //0/0/0 -//0/0/0 ---//0/0/0-//0/0/0

    أو الطريقة الثانية :
    ت---/ت--- // ت---/ت---
    مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن /// مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن

    ونلاحظ بأن البيت أتى تام التفاعيل .


    خلاصة أوزانه :

    مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن ///مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن
    مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن ///مَفَاعِيلُن فعُولُن


    زحافاته :

    - يجوز حذف نون: مفاعيلن في الحشو والعروض , فتصير إلى مفاعيلُ, وهو زحاف حسن .
    -ويجوز حذف يائها في الحشو دون العروض والضرب , فتصير إلى مفاعلن , وهو زحاف قبيح .
    -ولا يجوز حذف الياء والنون معا , فلا يقال :مفاعلُ .
    -أما الواقعة ضربا فلا يجوز فيها شئ .


    وخلاصة ذلك :
    مفاعيلن :

    مفاعيلُ,زحاف مفرد(كف ) . والكف : حذف السابع الساكن من أي تفعيلة ,مفاعيلن = مفاعيلُ .
    مفاعلن , زحاف مفرد ( القبض ) والقبض : حذف الخامس الساكن من أي تفعيلة , مفاعيلن =مفاعلن .

    لنقطع هذا البيت :

    وما ظهري لباغي الضيـ//ـم بالظهر الذلولِ

    وما ظهري /لباغض ضيـ //// مِ بظْ ظَهرِ ذْ /ذلولي

    ت---/ت--- // ت---/ت--
    مَفَاعِيلُن مَفَاعِيلُن /// مَفَاعِيلُن فعُولُن

    لاحظ عدم كتابة الياء في ( باغي ) لأن التقطيع يعتمد على النطق .
    هل تذكر من أي الأنواع يعتبر هذا البيت ؟؟؟ ( المدوّر) .
    كما في قول بشار بن برد في مداعبة لجاريته ربابة :
    ربابةُ ربّة البيتِ // تصبُّ الخلّ في الزيت
    لها عشر دجاجات // وديكٌ حسنُ الصوتِ


    تابع


    الهزج النبطي :
    في الآونة الخير كثر استخدام هذا البحر العذب . وربما سوف يزعزع في المستقبل صدارة ( المسحوب ) من الشعر النبطي .
    في الشعر النبطي وكما عرفنا . لا يلتزم بالأوزان الأصلية بسبب الألحان( الطواريق ) .
    فنادرا يستخدم الهزج بوزنه الأصلي . وليس لهذا البحر بوزنه الأصلي مسمى خاص .

    فمثالا على الهزج ذو التفعيلتين( مفاعيلن مفاعيلن ...... كما في قول منصور الخرقاوي :

    حمامٍ شاقني فنّهْ // وانا اطرب كل ما غنّى

    تنطق كلمة ( وانا اطرب : ونا طْرب)


    وعلى الهزج الثلاثي التفاعيل( مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن ........) وهو أيضا نادر .كما في قول العطاوي بن سليم في الحجاز :

    أنا اللي هاضني واطرى على بالي //نهارٍ في مقارن مسْرِ يطرونه

    أو كما في قصيدة الشاعر عبدالرحمن بن مساعد ( مساء الخير ) وفي قوله في احد أبياتها :

    مساءٍ فاق كلّ الشعر ترحيبة //بجيّة من سكنْ جفني وأهدابي


    وعلى الهزج الرباعي التفاعيل ( مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن مفاعيلن ........) وهو الأكثر شيوعا واستخداما بين جميع الشعراء .

    ويسمى باللحن الشيباني :

    كما في قول الشاعرة المغضية في ( زجاجة ضي لم تشتعل)

    أما شفت النضوب أرغى سواقي راب فيها المي
    ......................يغمغم سطحها ريـحٍ تضــــج و تستكن بــرهه


    أو كما في قول الشاعر : تركي الحربي ( سيناريو شعري محاولة )

    كتاب من الجروح المفعمه...حبر ..السما والأرض
    ـــــــــــــ فصول من الغياب ....تذّكر........الأيام بأحزاني


    وهذا البحر قابل للزيادة في تكرار التفعيلة ومن الممكن أن يمتد اكثر لكن يضعف بضعف سبك البيت
    وركاكة المعنى .فيجب على الشاعر ان يكون ذا خبرة عالية وتمرس في الكتابة .

    وقد ذكر الأستاذ إبراهيم الخالدي في كتابه (طواريق النبط ) عن قصيدة رثاء للشاعر فهد عافت في
    جد الشاعر طلال الرشيد رحمه الله .وكانت من سبعة تفاعيل ولكن للأسف لم يوافق على تشرها في
    كتابه .

    فناخذ من قصيدة المنشا للأستاذ الشاعر الباحث إبراهيم الخالدي ذات الستة تفاعيل مطلعها:

    من المنشا لفا غيمٍ كريمٍ شيّدَ اوكار الحرار وذلّل الغربان
    ................................ رجل ماجابها بقولٍ وقيلٍ,جابها بسيف و بحور العزّ مسفوحة




    تنويه في التقطيع
    في الشطر الثاني لبيت الشاعر المغضية في مقطع (تضج وتستكن )
    .................. يغمغم سطحها ريـحٍ تضــــجُّ و تستكن بــرهه
    يغمغم سط/ حها ريـحٍ / تضــــجْ جُوا تس / تكن بــرهه

    ت---/ت---/ ت---/ت---/
    مفاعيلن /مفاعيلن / مفاعيلن /مفاعيلن

    فتقطع هكذا :تضجّ وتستكن = تضجْ جٌوا



    أو في الشطر الثاني من بيت الشاعر إبراهيم الحربي في كلمة ( جابها بسيف وبحور):
    ................................ رجل :ماجابها بقولٍ وقيلٍ,جابها بسيف و بحور العزّ مسفوحة


    رجل ما جا/ بها بقولٍ /وقيلن جا /بهبسيفوا/ بحور العزْ/ زِ مسفوحة

    ت---/ت---/ ت---/ت---/ ت---/ت---
    مفاعيلن /مفاعيلن / مفاعيلن /مفاعيلن/ مفاعيلن /مفاعيلن


    جابها بسيف : جابهب سيف .
    بسيف وبحور : بسيفوا بحور .

    التقطيع يرتكز على السمع .




    وفي الختام نذكركم بأن الأوزان تحتاج إلى الكثير من الممارسة و عدم الاعتماد على هذا الاسلوب كوسيلة اساسية فمن الصعب التأقلم مع الشعر باسلوب اكاديمي


    منقــــووول لتعم الفائده ..


    بقلم الأخت بنت الواحه .
    [/B][/COLOR][/SIZE][/FONT]

    التوقيع

  4. #4
    فارس مبتدئ
    الصورة الرمزية عيون كحال

    تاريخ التسجيل : 11-08-2006
    المشاركات : 35
    معدل التقييم : 17
    Array
    عيون كحال غير متواجد حالياً

    تسلم اخويه عالطرح الرائع و يعطيك العافية

    تحياتي لك

    التوقيع
    [GRADE="DEB887 D2691E A0522D"]يجي لك يوم تذكرني تبي تسمع صدى صوتي برد الجرح لك جرحين و تذكر بعدها جروحي أنا ما ينحني راسي كبير ولو على موتي ما عاش انسان بالدنيا ابرخص لجله روحي[/GRADE]

  5. #5
    شاعر

    تاريخ التسجيل : 17-08-2006
    المشاركات : 28
    معدل التقييم : 17
    Array
    ربيع الزعابي غير متواجد حالياً

    باختصار

    باختصار

    السلام عليكم ورحمة الله

    تحيه طيبه للجميع000000

    ماابغي اطول عليكم لقد كانت نصائح الاخوة والاخوات الموجودين في الشعر جدا جميله0

    فقط حبيت اقول كلمه مما تعلمته من الشعر وعلمني من عمر التجربه الشعريه بأن من يدخل الساحه الشعريه كثيرون مثل

    (100)شخص ويبقون( 5 )فقط وهم من ينجحون في الوزن فهو يشكل عقبه كبيره لمن يعتقد بأن الشعر بهذه السهوله-

    لذلك انصح هؤلاء ان يبدؤا بكتابة البحور القصيره والسهله حتى يتمكنوا من الوصول بالتدريج على قاعده قويه وثابته

    بمثل بحر الونه وهو من البحور الدارجه الاماراتيه مثل000000000000

    امسى غثيث ارقادي ***** يوم اهيعت لعيون


    مع شكري وتقديري للجميع


  6. #6
    مشرف خاص
    الصورة الرمزية الشاعر الجحجاح

    تاريخ التسجيل : 30-06-2003
    العمر : 33
    المشاركات : 1,410
    معدل التقييم : 24
    Array
    الشاعر الجحجاح غير متواجد حالياً

    شكراً على المعلومه القيمه أخي الشاعر ربيع الزعابي .

    التوقيع

  7. #7
    فارس مبتدئ
    الصورة الرمزية لتب لظاظي

    تاريخ التسجيل : 12-09-2006
    الدولة : الظفره
    المشاركات : 43
    معدل التقييم : 17
    Array
    لتب لظاظي غير متواجد حالياً

    شكرا اخي الكريم .. موضوع طويل ويباله تركيز قريت نصه بس ولكن برد اقرى الباجي في وقت ثاني
    .
    .
    .
    دمت

    التوقيع
    آه من حبٍ يلاظي :: راجسه شعلل سماي
    لظ برقه في لظاظي ::وتب من لتبه حشاي

    للشاعر: سيف بن نعمان

  8. #8
    مشرف خاص
    الصورة الرمزية الشاعر الجحجاح

    تاريخ التسجيل : 30-06-2003
    العمر : 33
    المشاركات : 1,410
    معدل التقييم : 24
    Array
    الشاعر الجحجاح غير متواجد حالياً

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 0
    احببت نقل هذا الموضوع .. لعلمي بوجود كثير يرغب بكتابه الشعر 00 للاستفادة من الجميع
    إخواني وأخواتي الكرام ....

    لكل من بدأ يمسك القلم وقبل أن يترجم الفرح والألم ...أضع بين أيديكم طريقة مبسطة
    وسهلة للكتابة والبداية على هذا الطريق .. ولا ننسى أيضاً دور الموهبة الموجودة .. وإذا لم تكن تملك هذه الموهبة فحاول بهذه الطريقة لعلها تفتح أبواباً كانت مغلقة كيف تنظم قصيدة موزونة ..كاملة بدايةً

    الحالة النفسية أثناء الكتابة ...أو الحال اللتي تكتب بها ...لابد أن تأخذ طابعاً ..
    معيناً.. إما حزن ...وإما قهر ...وإما فرح ...واما شوق ..أو وله ...أو حنان ... أو مواقف معينة أخرى
    فمنها تنبثق الأبيات...

    حتى لو ما كنت كاتب للشعر أو الشعر من طبعك ...أنا متأكده إنك قلت بيت في يوم من الأيام أو خاطرة أو إحساس ..أو حتى أنشودة ...حتى لو يوم كنت طفل ...
    كل واحد منا فيه هذا الشي بداخله ...ولكي تستقيم الكتابة ...وتكتمل الصورة المطلوبة من القصيدة قلباً...وقالباً..أقترح عليك أخي الكاتب ..أن تتبع هذه الأشياء وتراعيها:..

    أولاً:- جو المكان ..

    وأن يكون ملائماً..للحالة اللتي أردت أن تكتب بها ...وأنا أفضل الجو الهاديء..
    فهو الجو المثالي للكتابة ...وحاول أن تكون متأكداً..من أنه لا يوجد أي ارتباط
    أو عمل ...وأفضل الأوقات المساء..

    ثانيا:- موضوع القصيدة :

    قبل الشروع في كتابة القصيدة يجب أن تكون لديك فكرة معينة وتريد
    الوصول إليها أو التعبير عنها والأفضل أن تكتب هذه الفكرة على ورقة
    خارجية وكذلك تكتب بعض النقاط التي تود أن تثيرها وتنقلها من الفكرة إلى النص ,
    وهذا ليس عيباً...بل يساعد على جعل القصيدة أقل تكلفاً..

    ثالثاً:- حاول أن تعيش الفكرة اللتي كتبتها ...

    بأن تكون شبه مسترخي ...أو كطفل صغير لا يفكر إلى بشيء واحد معين لكي يفعله..
    وأطلق العنان لروحك ...وخيالك لكي تعيش تلك الفكرة..

    رابعا :- لا تحمل هم الوزن أبداً...

    وابدأ بالبيت الأول ...وتخيل نفسك ...وكأنك طفل صغير سوف يلقي بأنشودة أمام أي أحد يحبه بدون رهبة ولا خوف ..

    خامساً :- الوزن:-...

    إخترع لحناً..معيناً..مهما كانت نبرة اللحن لاتهم ولكن يجب أن يكون اللحن قريباً للقلب مستساغاً..وسهلاً..وكأنه أنشودة ..في البداية..ولا تتخيل أي شيء إسمه بحور الشعر أو غيره ..لأن هذا التخيل قد يقتل الإحساس والإلهام بداخلك ...ويكسر روحك ... والبحور.. أشياء إخترعتها الألحان والقصائد ..ولم تخترع القصائد من البحور..

    سادساً:- القافية:..

    حاول أن تتناسب القافية مع نفس اللحن ..أي أن تكون حروفها سهلة وأنت في أول الطريق
    وأن تستعمل الألفاظ الخفيفة حسب المناسبة وحسب الفهم
    الدارج ...إلى أن تتمكن من الكتابة شيئأً فشيئأً.. بالكلمات الصعبة أو باللهجة البدوية ...أو بأي لهجة أتقنتها ..

    سابعاً :- أن تكون حذراً..

    بالتنقل بين صور القصيدة ..وأن تكون الصور تدريجية .
    ومتناغمة لكي لا يتبين الخلل بينها وتنقل المستمع من صورة إلى صورة بشكل مزعج ...
    وهذه العملية بسيطة وسهلة كل ماعليك ...هو التركيز على الفكرة الأساسية اللتي كتبت
    بنودها في ورقة خارجية .. ومن ثم تربط الصور وتتنقل من صورة إلى صورة .

    سابعا:-ً لا تلتزم بلحن معين تحبه ..

    لأن هذا سوف يلزمك الكتابة والمتابعة على نفس اللحن ..ويحد من كتاباتك ويعيبها لأنه لا يوجد لديك سوى لحن واحد أحببته فحاول ..أن تنوع اللحن من قصيدة لأخرى ..

    ثامناً:- اللحن

    اللذي لحنت به الشطر الأول من البيت الأول ..طبقه في الثاني..وأيضاً..
    طبقه في الشطر الأول من البيت الثاني ..وفي الشطر الثاني من البيت الثاني وهكذا إلى آخر القصيدة .. فإن إختل معك اللحن أو وجدت نشازاً..فمعناه أن هذا الموقع فيه كسر ...وان تمت ...
    فهنيأً لك أيها الشاعر ما كتبت..

    تاسعاً:- حاول أن لا تبدأ قصيدتك بحروف الياء أو الهاء ...

    وحاول أن يكون الحرف قاسياً في البداية لتطول القصيدة فالحرف المتحرك يلزمك دائماً ويغتال القصيدة من بدايتها..



    :...ملاحظة هامة :...

    وأنت تكتب إن وجدت نفسك قد بدأت بالتكلف فالأفضل أن تبتعد عن إكمال الأبيات إذا كنت في بداية الطريق وتكتفي بما كتبته ..أفضل من أن تدمر ما كتبت ويظهر التكلف في قصيدتك..

    الملاحظة الثانية :..

    عندما تخطر على بالك أكثر من فكرة جميلة ورائعة ..حاول أنلا تضعها كلها في قصيدة واحدة ..
    لأنك وبكل بساطة ((لو حطيت الزين مع الزين مابان زينه))...وحاول أن تكون فكرة الموضوع واحدة ..

    هذه هي الطريقة بكل بساطة وأهم شيء يكون عندك حس وشعور قابل للتكيف وهذا
    الشي موجود ولله الحمد عند الجميع لأننا بشر ونحس


    بقلم العضو/ alsiamiah .

    التعديل الأخير تم بواسطة الشاعر الجحجاح ; 27-11-2006 الساعة 10:01 PM
    التوقيع

  9. #9
    فارس ممتاز
    الصورة الرمزية ربيع الايام

    تاريخ التسجيل : 30-12-2006
    الدولة : اسبانيا
    المشاركات : 725
    معدل التقييم : 17
    Array
    ربيع الايام غير متواجد حالياً

    بحووووور الشعـــــــــر......

    بحووووور الشعـــــــــر......

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...




    بسم الله الرحمن الرحيم...



    يسعدني ان أقدم لكم بعض المعلومات الخاصه بالشعر عن أنواع بحور الشعر وأتمنى أن تعم الفائده للجميع

    أولاً :


    أولا- الفكرة :
    قبل أن الشروع في كتابة القصيدة ، يجب أن تكون لديك فكرة معينة وتريد الوصول إليها أو التعبير عنها ، والأفضل أن تكتب هذه الفكرة على ورقة ، وكذلك تكتب بعض النقاط التي تود أن تثيرها وتنقلها من الفكرة إلى النص .

    ثانيا- الجو :
    حاول أن تهيئ الجو المناسب الذي تعوّدت على الكتابة فيه .

    ثالثا- الخيال:
    تأمل في الفكرة جيدا قبل أن تبدأ في الكتابة ، وطلق العنان لخيالك أن يجوب فكرة القصيدة ، فهو بذلك يبرز لك بعض الارتباطات بين الفكرة والخيال ، ويعبث بأبعاد النص اللغوي .

    رابعا - أول بيت :

    أ-لاتفكرفي الوزن بل تجاهله مؤقتا .. فكر فقط في المعنى الذي تريد أن تقوله .. أعد التفكير مرتين وثلاث في موضوع القصيدة .. تماما وكأنك تشرح لشخص يجلس أمامك .


    ب- ابدأ بوضع لحن معيّن تعتقد بأن المعنى الذي أردت قوله توافق يتوافق معه .. أي بمعنى آخر القصيدة نفسها تحدّد بحرها بنفسها .. فلا تقل لنفسك أريد الكتابة على بحر الهلالي مثلاً .. خصوصاً في البداية بل تغن بالكلمات التي تحس أنها تبحث مافي نفسك على أي بحر كانت ثم أكمل بعد ذلك .

    جـ - إبحث عن القافية التي تحس أنها تتناغم مع البحر الذي تريدة أو الذي بدأته بالفعل .. مثلاً .. لنفرض أنك وضعت بيتاً على (المسحوب )وكانت قافيته الأولى بكلمة(منال)) وقلت فيما معناه .. بأن الوصول إليك صعب المنال .. وتريد أن تقول أيضاً أنك رغم ذلك حاولت فقلت في الشطر الأول من البيت الأول ( وصلك حبيبي صار صعب المنال ) .. تبحث عن كلمة القافية ولدينا منها الكثير مثل : محال .. وصال .. وقال .. الخ ؛ مثلا لنأخذ كلمة ( محال ) .. فأنت الآن يجب ان تربط هذه الكلمة بالكلام الذي تريد أن تقوله ، فتحاول ربطها بمعنى كأن تقول ( حاولت .. لكن كان هذا محال ) ..
    أو كلمة مثل ( ليال ) .. فتقول ( حاولت أجي يمك بسود الليال )، وهكذا تمد الجسور بين القافية والمعنى ، حتى تختم القصيدة .

    خامسا - الترتيب :

    حاول أن تجعل المعاني متقاربة ولا تبتعد كثيراً فكل بيت يكمل البيت الذي قبله ، أو يبدأ معنى جديد له علاقة بمعنى البيت الذي قبلة ، المهم أن يخدم جو القصيدة .


    سادساً - بعد الانتهاء :
    حاول إقامتها مرة أخرى على الميزان ثم اللّحن حتى تتأكد من سلامتها .

    تــــــذكـــر :-
    الحرف الذي لاينطق لا يكتب ولا يوزن .

    حروف العلة سواكن .

    إقامة القصيدة على لحن واحد تجيده تفيدك كثيراً في الحكم المبدأي على أي قصيدة



    ثانيا : .

    ][][ بحــــور الشعــــــر][][

    هناك عدة بحور للشعر والحقيقة لا يوجد عدد محدد لبحور الشعر .. ولا حصر لها .. ولكن ثمة بحور تستخدم

    بكثرة وهي المشهورة في أيامنا هذه ومنها :-

    1- بحر المسحوب :

    وهو أكثر البحور استخداما في أيامنا ، وذلك بسبب خفته

    وسهولة تفاعيلة وسلاسته ؛

    مثال



    أنا حبيبي بسمته تخجل الضـيّ يكسف سنا بدر الدجى من جبينه


    =====================================

    2- بحر الصَخَرِي :

    وقد سميّ بهذا الاسم نسبة لقبيلة بني صخر ، والمعروف عن

    هذا البحر أنه ذو نبرة حزينة ؛

    مثال



    غريب الدار ومناي التسلي أسلي خاطري عن حب خلي


    ==================================

    3- بحر الهجيني :

    وهو بحر مشهور جدا ويعد من أكثر البحور استخداما بعد

    المسحوب في الخليج ، ويتميز بأنه سهل النظم سريع لايقاع ويقال بأنه سمي

    بهذا الاسم لعلاقة بين إيقاعه وطريقة سير الهجن أو الجمال ،

    مثال
    قصيدتـي لاغـدى ضيـيّ شحيح وارتبكـت iiايدينـي
    وتعثـرت بـي iiخطـاويـي ولا عـاد رايـي iiيقدينـي
    وصرت أطلب الصاحب يعيي ماغيـر بعديـن iiبعديـنـي
    وتنكرولـي بنـي iiخـيـي واستسهلونـي معاديـنـي
    والمـوت ماعـاد iiمتهيـي والعمـر ماعـاد يمديـنـي
    تكفيـن لا يابعـد iiحـيـي ظلـي مـعـي iiلاتهديـنـي


    - بحر الحداء :

    وينطق الحدا .. وهو بحر قصير الفقرات سريع النغمات قليل

    الأبيات ..

    مثال



    يا بو هلال ليتك تشوف حطوني العسكر iiنظـام


    5- العرضه :

    وهو لون جماعي حماسي يغنى بمجموعات ، وقد سمي بالحربي ..

    مثال :



    والله ياللي منتوي حربنـا iiمايليـق واللي زبنا ننثني دونه وعينه iiماتنامواللي قعد عن لابته لاتجعلونه رفيق خله مع الخفرات خدامٍ لسمر اللثـام

    كذلك يوجد : السامري ، والهلالي ، والمربوع ، والقلطات( المحاورة )


    أتمنى ان المعلومات قد أفادتكم..

    سلااااام

    التوقيع


    ’,


    آحٍ'ـَـتآ’رٍ بيُنٍ هـِ الكُلمتيُنٍ
    .

    آحُ'ـَبّك آوُ آحُبكٌ:
    ’,

  10. #10
    فارس مبتدئ
    الصورة الرمزية المحبوب Q8

    تاريخ التسجيل : 31-08-2008
    المشاركات : 35
    معدل التقييم : 13
    Array
    المحبوب Q8 غير متواجد حالياً

    يعطيكم العافية على طرح الموضوع و اهتمامكم لمساعدة الشعراء المبتدئين


  11. #11
    فارس جيد
    الصورة الرمزية مجروح

    تاريخ التسجيل : 07-12-2007
    الدولة : دبي دار الحي
    المشاركات : 407
    معدل التقييم : 15
    Array
    مجروح غير متواجد حالياً

    ما شااء اللـه الدرس طويل وعريض ههههه

    تسلم اخويه ع النصايح ودمت ولاهنت.....


  12. #12
    فارس مبتدئ
    الصورة الرمزية خزامى

    تاريخ التسجيل : 01-01-2010
    الدولة : في أحلام البسطاء
    المشاركات : 9
    معدل التقييم : 0
    Array
    خزامى غير متواجد حالياً

    [align=center]رائع ماطرح , ودروس جميلة


    لكن من يستطيع تجاوز الفشل المتلاحق به<<منقهره

    كلما حاولت أفشل فشل ذريع حتى تعقدت

    كانت أمنيه وأصبحت مستحيله<<من يدري قد أحاول


    كثير كثير شكر[/align]

    التوقيع
    [align=right]
    أكتب لنفسك أولاً ثم أكتب للآخرين
    [/align]

  13. #13
    فارس مبتدئ

    تاريخ التسجيل : 25-05-2011
    العمر : 23
    المشاركات : 5
    معدل التقييم : 0
    Array
    العازمي غير متواجد حالياً

    اولن اعرفكم بنفسي ابراهيم الصابر توني امسجل في المنتدا و حلوين الشعار الي شفتهم
    الله يهنيكم


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. نصائح كي تصبح محترف في التعامل مع الجوالات.
    بواسطة فارس العين في المنتدى قـسم الهواتف المتحركة والذكيه
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 01-07-2006, 04:58 PM
  2. نصائح هندية
    بواسطة سيف العرب في المنتدى قـسم الطرائف والألغاز التراثية
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 29-06-2006, 01:32 PM
  3. مسجات شعريه
    بواسطة الحر الأشقر في المنتدى قـسم الهواتف المتحركة والذكيه
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 28-04-2006, 10:49 PM
  4. نصائح لا غنى عنها لكل ربة منزل
    بواسطة بسكوتة في المنتدى منتدى المطبخ والمائدة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 25-09-2005, 01:02 PM

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •